ليلة الثلاثاء من البصخة المقدسة

0 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 Rating 0.00 (0 Votes)

 

 

* السيد المسيح ينذر رؤساء اليهود بالهلاك الأبدي، القصاص الذي يحل بهم إن لم يؤمنوا به.
جاء قوم من الفريسين إلي يسوع يخبرونه أن هيرودس يريد قتله، ويطلبون منه أن يخرج من المدينة.. ولكنه أصر أن يكمل رسالته، وكان يعلم عن الباب الضيق المؤدي إلي الحياة الأبدية، وعن ضرورة الاستعداد والسهر.. ثم بدأ يوبخ أورشليم قاتلة الأنبياء.. التي لم تعرف زمان افتقادها!

 

الساعة الأولى


* السيد المسيح يحث رؤساء اليهود على الخلاص "يأتون من المشارق ومن المغارب ومن الشمال والجنوب ويتكئون في ملكوت الله" "خلاصي ومجدي هما بإلهي"

 

النبوات:

زك 1 : 1 - 6
1- في الشهر الثامن في السنة الثانية لداريوس كانت كلمة الرب الى زكريا بن برخيا بن عدو النبي قائلا.
2- قد غضب الرب غضبا على ابائكم.
3- فقل لهم هكذا قال رب الجنود ارجعوا الي يقول رب الجنود فارجع اليكم يقول رب الجنود.
4- لا تكونوا كابائكم الذين ناداهم الانبياء الاولون قائلين هكذا قال رب الجنود ارجعوا عن طرقكم الشريرة و عن اعمالكم الشريرة فلم يسمعوا و لم يصغوا الي يقول رب الجنود.
5- اباؤكم اين هم و الانبياء هل ابدا يحيون.
6- و لكن كلامي و فرائضي التي اوصيت بها عبيدي الانبياء افلم تدرك اباءكم فرجعوا و قالوا كما قصد رب الجنود ان يصنع بنا كطرقنا و كاعمالنا كذلك فعل بنا

 

المزمور:

خلاصي ومجدي هما بإلهي إله معونتي ورجائي هو بالله، لأنه الهي ومخلصي ناصري فلا أتزعزع أبداً الليلويا

 

الإنجيل:

لو 13 : 23 - 30
23- فقال له واحد يا سيد اقليل هم الذين يخلصون فقال لهم.
24- اجتهدوا ان تدخلوا من الباب الضيق فاني اقول لكم ان كثيرين سيطلبون ان يدخلوا و لا يقدرون.
25- من بعدما يكون رب البيت قد قام و اغلق الباب وابتداتم تقفون خارجا و تقرعون الباب قائلين يا رب يا رب افتح لنا يجيب و يقول لكم لا اعرفكم من اين انتم.
26- حينئذ تبتدئون تقولون اكلنا قدامك و شربنا و علمت في شوارعنا.
27- فيقول اقول لكم لا اعرفكم من اين انتم تباعدوا عني يا جميع فاعلي الظلم.
28- هناك يكون البكاء و صرير الاسنان متى رايتم ابراهيم واسحق ويعقوب وجميع الانبياء في ملكوت الله و انتم مطروحون خارجا.
29- و ياتون من المشارق و من المغارب و من الشمال والجنوب و يتكئون في ملكوت الله.
30- وهوذا اخرون يكونون اولين و اولون يكونون اخرين.

 

الطرح:

* طرح الساعة الأولى من ليلة الثلاثاء من البصخة المقدسة:
إن مخلصنا الصالح جعل مسيره إلى أورشليم مع خواصه فقال له واحد من الجمع يا رب أقليلون هم الذين يخلصون، فأجابه مخلصنا قائلاً احرصوا على الدخول من الباب الضيق لئلا تأتوا وتقرعوا الباب وتقولون يا رب افتح لنا فيجيب هو من الداخل قائلاً إني لا أعرفكم من أنتم اذهبوا عنى خارجاً يا جميع فاعلي الإثم حيث يكون البكاء وصرير الأسنان معاً، كثيرون من الأمم يأتون من المشرق والمغرب فيتكئون في حضن إبراهيم واسحق ويعقوب في ملكوت السموات وأما أنتم فسيطردونكم خارجاً وتتسلط عليكم آثامكم، فارجعوا عن طرقكم الردية لكي تمحى عنكم هفواتكم.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الثالثة


* القصاص المزمع للأشرار"هوذا بيتكم يترك لكم خرابا"
والمزمور " أنر عيني لئلا أنام في الموت . أما أنا فعلي رحمتك توكلت.

 

النبوات:

ملا 1 : 1 - 9
1- وحي كلمة الرب لاسرائيل عن يد ملاخي.
2- احببتكم قال الرب و قلتم بم احببتنا اليس عيسو اخا ليعقوب يقول الرب و احببت يعقوب.
3- و ابغضت عيسو و جعلت جباله خرابا و ميراثه لذئاب البرية.
4- لان ادوم قال قد هدمنا فنعود و نبني الخرب هكذا قال رب الجنود هم يبنون و انا اهدم و يدعونهم تخوم الشر والشعب الذي غضب عليه الرب الى الابد.
5- فترى اعينكم و تقولون ليتعظم الرب من عند تخم اسرائيل.
6- الابن يكرم اباه و العبد يكرم سيده فان كنت انا ابا فاين كرامتي و ان كنت سيدا فاين هيبتي قال لكم رب الجنود ايها الكهنة المحتقرون اسمي و تقولون بم احتقرنا اسمك.
7- تقربون خبزا نجسا على مذبحي و تقولون بم نجسناك بقولكم ان مائدة الرب محتقرة.
8- و ان قربتم الاعمى ذبيحة افليس ذلك شرا و ان قربتم الاعرج و السقيم افليس ذلك شرا قربه لواليك افيرضى عليك او يرفع وجهك قال رب الجنود.
9- و الان ترضوا وجه الله فيتراءف علينا هذه كانت من يدكم هل يرفع وجهكم قال رب الجنود

 

المزمور:

أنظر واستجب لي يا ربى وإلهي أنر عيني لئلا أنام في الموت، أما أنا فعلى رحمتك توكلت يبتهج قلبي بخلاصك. الليلويا.

 

الإنجيل:

لو 13 : 31 - 35
31- في ذلك اليوم تقدم بعض الفريسيين قائلين له اخرج واذهب من ههنا لان هيرودس يريد ان يقتلك.
32- فقال لهم امضوا و قولوا لهذا الثعلب ها انا اخرج شياطين و اشفي اليوم و غدا و في اليوم الثالث اكمل.
33- بل ينبغي ان اسير اليوم و غدا و ما يليه لانه لا يمكن ان يهلك نبي خارجا عن اورشليم.
34- يا اورشليم يا اورشليم يا قاتلة الانبياء و راجمة المرسلين اليها كم مرة اردت ان اجمع اولادك كما تجمع الدجاجة فراخها تحت جناحيها و لم تريدوا.
35- هوذا بيتكم يترك لكم خرابا و الحق اقول لكم انكم لا ترونني حتى ياتي وقت تقولون فيه مبارك الاتي باسم الرب

 

الطرح:

* طرح الساعة الثالثة من ليلة الثلاثاء من البصخة المقدسة:
في ذلك اليوم جاءه قوم وأخبروه عن هيرودس الملك قائلين يا معلم أخرج من ههنا فإن هيرودس المارق يريد قتلك فأجاب وقال للذي قال امض وقل لهذا الثعلب الشرير إني أكمل شفاء كثيرين اليوم وغداً وفى اليوم الآتي فقد كتب أنه لا يهلك نبي خارجاً عن أورشليم. يا أورشليم يا أورشليم يا قاتلة الأنبياء وراجمة المرسلين، كم من مرة أردت أن أجمع بنيك فلم تريدي. هوذا أترك لكم بيتكم خراباً إلى كل الأجيال. أقول لكم أيها السامعون إنكم لا ترونني منذ هذا اليوم حتى تقولوا كلكم من فم واحد مبارك الآتي باسم الإله.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا أتى وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة السادسة


* يوم الدينونة المفاجئ ومنع الأشرار من العرس الإلهي"
كالفخ يأتي علي جميع الجالسين علي وجه كل الأرض "
والمزمور " ملجأي إلهي فأتكل عليه لأنه ينجيني من فخ الصياد " .

 

النبوات:

هو 4 : 15 - 5 : 7
هو 4
15- ان كنت انت زانيا يا اسرائيل فلا ياثم يهوذا ولا تاتوا الى الجلجال ولا تصعدوا الى بيت اون ولا تحلفوا حي هو الرب.
16- انه قد جمح اسرائيل كبقرة جامحة الان يرعاهم الرب كخروف في مكان واسع.
17- افرايم موثق بالاصنام اتركوه.
18- متى انتهت منادمتهم زنوا زنى احب مجانها احبوا الهوان.
19- قد صرتها الريح في اجنحتها وخجلوا من ذبائحهم.
هو 5
1- اسمعوا هذا ايها الكهنة و انصتوا يا بيت اسرائيل واصغوا يا بيت الملك لان عليكم القضاء اذ صرتم فخا في مصفاة وشبكة مبسوطة على تابور.
2- وقد توغلوا في ذبائح الزيغان فانا تاديب لجميعهم
3- انا اعرف افرايم و اسرائيل ليس مخفيا عني انك الان زنيت يا افرايم قد تنجس اسرائيل.
4- افعالهم لا تدعهم يرجعون الى الههم لان روح الزنى في باطنهم وهم لا يعرفون الرب.
5- وقد اذلت عظمة اسرائيل في وجهه فيتعثر اسرائيل وافرايم في اثمهما ويتعثر يهوذا ايضا معهما.
6- يذهبون بغنمهم و بقرهم ليطلبوا الرب ولا يجدونه قد تنحى عنهم.
7- قد غدروا بالرب لانهم ولدوا اولادا اجنبيين الان ياكلهم شهر مع انصبتهم.

 

المزمور:

ملجأي وإلهي فأتكل عليه، لأنه ينجيني من فخ الصياد ومن كلمة مقلقة الليلويا.

 

الإنجيل:

لو 21 : 34 - 38
34- فاحترزوا لانفسكم لئلا تثقل قلوبكم في خمار و سكر وهموم الحياة فيصادفكم ذلك اليوم بغتة.
35- لانه كالفخ ياتي على جميع الجالسين على وجه كل الارض.
36- اسهروا اذا و تضرعوا في كل حين لكي تحسبوا اهلا للنجاة من جميع هذا المزمع ان يكون و تقفوا قدام ابن الانسان.
37- وكان في النهار يعلم في الهيكل وفي الليل يخرج ويبيت في الجبل الذي يدعى جبل الزيتون.
38- وكان كل الشعب يبكرون اليه في الهيكل ليسمعوه.

 

الطرح:

* طرح الساعة السادسة من ليلة الثلاثاء من البصخة المقدسة:
كمثل طبيب مداو كان المسيح إلهنا يداوى مجاناً قائلاً إن زيادة الأكل تثقل القلوب وتقطع القوة من الجسد، واهتمام أيضاً الدنياوى يجلب على الإنسان شروراً كثيرة ويحيد بالإنسان عن مخافة الله فيخنقه الشرير ويبعده عن طريق الخلاص ومعرفة خلاص نفسه ويوقعه في سلطان الموت مثل الفخ الذي يخطف الفريسة. اسهروا أنتم أيضاً واصنعوا ثمرة تليق بالبر والتوبة لكي تكونوا واقفين أمام الديان، يسوع المسيح المخلص. وكان يعلم الجموع في الهيكل وفى الليل كان يستريح وكانت راحته في جبل الزيتون وفى النهار كان يأتي إلى أورشليم. وكان جميع الشعب يبكرون إليه ليسمعوا تعاليمه المفعمة صلاحاً، والذين سمعوا كانوا يسبقون إلى ينبوعه ويشربون منه الماء الحلو كما قال الكتاب الشاهد بمجيئه أنه الطعام غير الفاسد المغذى لكل الذين يؤمنون به.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا .
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع إسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة التاسعة


* هلاك الأشرار بسبب أعمالهم "أني أرسل إليهم أنبياء ورسلا فيقتلون منهم ويطردون لكي يطلب من هذا الجيل دم جميع الأنبياء المهرق منذ إنشاء العالم"

 

النبوات:

هو 10 : 12 - 11 : 2
هو 10
12- ازرعوا لانفسكم بالبر احصدوا بحسب الصلاح احرثوا لانفسكم حرثا فانه وقت لطلب الرب حتى ياتي و يعلمكم البر.
13- قد حرثتم النفاق حصدتم الاثم اكلتم ثمر الكذب لانك وثقت بطريقك بكثرة ابطالك.
14- يقوم ضجيج في شعوبك و تخرب جميع حصونك كاخراب شلمان بيت اربئيل في يوم الحرب الام مع الاولاد حطمت.
15- هكذا تصنع بكم بيت ايل من اجل رداءة شركم في الصبح يهلك ملك اسرائيل هلاكا.
هو 11
1- لما كان اسرائيل غلاما احببته و من مصر دعوت ابني.
2- كل ما دعوهم ذهبوا من امامهم يذبحون للبعليم و يبخرون للتماثيل المنحوتة

 

المزمور:

الرب يشتت أراء الأمم ويرذل أفكار الشعوب ويرفض مؤامرة الرؤساء وأما رأى الرب فهو يكون إلى الأبد وأفكار قلبه من جيل إلى جيل الليلويا

 

الإنجيل:

لو 11 : 37 - 52
37- و فيما هو يتكلم ساله فريسي ان يتغدى عنده فدخل و اتكا.
38- و اما الفريسي فلما راى ذلك تعجب انه لم يغتسل اولا قبل الغداء.
39- فقال له الرب انتم الان ايها الفريسيون تنقون خارج الكاس و القصعة و اما باطنكم فمملوء اختطافا و خبثا.
40- يا اغبياء اليس الذي صنع الخارج صنع الداخل ايضا.
41- بل اعطوا ما عندكم صدقة فهوذا كل شيء يكون نقيا لكم.
42- و لكن ويل لكم ايها الفريسيون لانكم تعشرون النعنع والسذاب و كل بقل و تتجاوزون عن الحق و محبة الله كان ينبغي ان تعملوا هذه و لا تتركوا تلك.
43- ويل لكم ايها الفريسيون لانكم تحبون المجلس الاول في المجامع و التحيات في الاسواق.
44- ويل لكم ايها الكتبة و الفريسيون المراؤون لانكم مثل القبور المختفية و الذين يمشون عليها لا يعلمون.
45- فاجاب واحد من الناموسيين و قال له يا معلم حين تقول هذا تشتمنا نحن ايضا.
46- فقال و ويل لكم انتم ايها الناموسيون لانكم تحملون الناس احمالا عسرة الحمل و انتم لا تمسون الاحمال باحدى اصابعكم.
47- ويل لكم لانكم تبنون قبور الانبياء و اباؤكم قتلوهم.
48- اذا تشهدون و ترضون باعمال ابائكم لانهم هم قتلوهم وانتم تبنون قبورهم.
49- لذلك ايضا قالت حكمة الله اني ارسل اليهم انبياء ورسلا فيقتلون منهم و يطردون.
50- لكي يطلب من هذا الجيل دم جميع الانبياء المهرق منذ انشاء العالم.
51- من دم هابيل الى دم زكريا الذي اهلك بين المذبح والبيت نعم اقول لكم انه يطلب من هذا الجيل.
52- ويل لكم ايها الناموسيون لانكم اخذتم مفتاح المعرفة ما دخلتم انتم و الداخلون منعتموهم

 

الطرح:

* طرح الساعة التاسعة من ليلة الثلاثاء من البصخة المقدسة:
اسمعوا الرؤوف الرحوم الكثير الرحمة المتأني كيف يوصينا أن نكون أطهاراً ليس في أجسادنا فقط بل وفى قلوبنا أيضاً، لما تعجب منه ذلك الفريسى الذي سأله أن يأكل عنده، لما رآه يأكل الخبز بغير طهر ولا غسل يد، تكلم معه المعلم العارف بكل الأشياء قبل كونها قائلاً أنتم يامعشر الفريسيين تطهرون خارج الكأس والصحفة فأما داخلكم فإنه مملوء دعارة واختطافا وظلماً، إعطوا صدقة وحكماً وعدلاً وكل شئ يتطهر لكم، فلنكن نحن رحومين على كل إنسان خلقه الله، وعند ذلك نطهر نفوسنا وأجسادنا وأرواحنا من كل دنس الخطية
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الحادية عشر

 

* مخالفة الشعب لرأي رؤسائه المرائين " ولكنهم قالوا لا نفعل هذا في العيد ليلا يكون شغب في الشعب "

 

النبوات:

عا 5 : 6 - 14
6- اطلبوا الرب فتحيوا لئلا يقتحم بيت يوسف كنار تحرق ولا يكون من يطفئها من بيت ايل.
7- يا ايها الذين يحولون الحق افسنتينا و يلقون البر الى الارض.
8- الذي صنع الثريا والجبار ويحول ظل الموت صبحا ويظلم النهار كالليل الذي يدعو مياه البحر ويصبها على وجه الارض يهوه اسمه.
9- الذي يفلح الخرب على القوي فياتي الخرب على الحصن.
10- انهم في الباب يبغضون المنذر ويكرهون المتكلم بالصدق.
11- لذلك من اجل انكم تدوسون المسكين وتاخذون منه هدية قمح بنيتم بيوتا من حجارة منحوتة ولا تسكنون فيها وغرستم كروما شهية ولا تشربون خمرها.
12- لاني علمت ان ذنوبكم كثيرة و خطاياكم وافرة ايها المضايقون البار الاخذون الرشوة الصادون البائسين في الباب.
13- لذلك يصمت العاقل في ذلك الزمان لانه زمان رديء.
14- اطلبوا الخير لا الشر لكي تحيوا فعلى هذا يكون الرب اله الجنود معكم كما قلتم.

 

المزمور:

لأنه هناك صعدت القبائل قبائل الرب شهادة لإسرائيل، يعترفون لاسم الرب الليلويا

 

الإنجيل:

مر 13 : 32 - 14 : 3
مر 13
32- واما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعلم بهما احد ولا الملائكة الذين في السماء ولا الابن الا الاب.
33- انظروا اسهروا وصلوا لانكم لا تعلمون متى يكون الوقت.
34- كانما انسان مسافر ترك بيته واعطى عبيده السلطان ولكل واحد عمله واوصى البواب ان يسهر.
35- اسهروا اذا لانكم لا تعلمون متى ياتي رب البيت امساء ام نصف الليل ام صياح الديك ام صباحا.
36- لئلا ياتي بغتة فيجدكم نياما.
37- و ما اقوله لكم اقوله للجميع اسهروا.
مر 14
1- وكان الفصح و ايام الفطير بعد يومين و كان رؤساء الكهنة و الكتبة يطلبون كيف يمسكونه بمكر ويقتلونه.
2- ولكنهم قالوا ليس في العيد لئلا يكون شغب في الشعب.
3- وفيما هو في بيت عنيا في بيت سمعان الابرص وهو متكئ جاءت امراة معها قارورة طيب ناردين خالص كثير الثمن فكسرت القارورة وسكبته على راسه.

 

الطرح:

* طرح الساعة الحادية عشر من ليلة الثلاثاء من البصخة المقدسة:
أنت وحدك أيها المدبر العالم بصغائر الأشياء فبل كون جميعها، والأزمنة والسنين وكل الأوقات والأجيال الماضية أنت العالم بها، اسمعوا مخلصنا يقول علانية من فمه الإلهي هكذا قائلاً: من أجل ذلك اليوم وتلك الساعة التي يأتي فيها ابن الإنسان، إنه ليس أحد من سائر البشر ولا الملائكة يعلمهما، والابن أيضاً لا يعلمهما الآب فقط العارف بكل شئ، فاسهروا كل حين وصلوا فإنكم لستم تعلمون متى يكون الوقت، لئلا يأتي بغتة فيجدكم نياماً، فاحترزوا واحفظوا ذواتكم لكي تخلصوا من الفخاخ المنصوبة.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

  

ليلة الخميس من البصخة المقدسة

1.5 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 Rating 1.50 (2 Votes)

 

 

انقلاب الرؤساء علي يسوع .
ها الأيام تقترب بنا ليقدم الذبيح الأعظم عن خطايا العالم. لذلك تؤكد الكنيسة في قراءات البصخة في هذا المساء علي لاهوته، ليظهر عمل الفداء أنه عمل الهي، بذل فيه ابن الله الكلمة ذاته بإرادته واختياره "من أجل السرور الموضوع أمامه".

 
تقول قراءات الليلة:

+ انجيل الساعة الأولي: "لي سلطان أن أضعها ولي سلطان أن آخذها أيضا"
+ انجيل التاسعة: "أنا والأب واحد"
+ انجيل الحادية عشرة: أن المسيح نور العالم لم يأت ليدين العالم بل ليخلص العالم، لذلك من يؤمن به لا يمكث في الظلمة.
+ انجيل السادسة: الذين عميت عيونهم فلم يؤمنوا به رغم أنه كان قد صنع أمامهم قوات هذا عددها.. وحتى الذين آمنوا به من الرؤساء لم يعترفوا به خوفا من الفريسيين لئلا يصيروا خارج المجمع لأنهم أحبوا مجد الناس أكثر من مجد الله.
+ أما اقتراب يوم الفصح ( الخميس ) فمعناه الاستعداد للعيد، وإعداد ما يلزم له. ويقول كتاب قراءات البصخة : "كان من عوائد اليهود أن يقسموا أنفسهم في أكل خروف الفصح إلى جماعات؛ كل منها لا تقل عن العشرة أشخاص ولا تتجاوز العشرين شخصا.. وكانت كل جماعة تنيب عنها واحدا ليحضر الخروف إلي دار الهيكل ويساعد اللاويين في ذبحه ثم ينقل ما يذبح إلي البيت الذي يقصدون أن يأكلوه فيه بحسب الشريعة ( خر 12 : 14 ) وقد ناب عن مخلصنا وتلاميذه في هذه المرة، بطرس ويوحنا؛ وأعدا الخبز والخمر والأعشاب المرة، وكل ما هو ضروري لإعداد الفصح ولم يعرف التلاميذ المكان الذي يأكلون فيه الفصح. ولذا سألوه عنه فأرسل اثنين منهم (بطرس ويوحنا) وأعطاهما علامة.. "إنسان حامل جرة ماء". وكان لمخلصنا حكمة في إخفاء المكان عن تلاميذه إلى تلك الساعة حتى لا يتمكن يهوذا من أن يعلم جماعة اليهود فيقبضوا عليه (قبل أن تأتي ساعته).

 

 


الساعة الأولى


* اختلاف رؤساء اليهود على سلطان السيد المسيح حينما يتكلم عن نفسه " لي سلطان أن أضعها ولي سلطان أن آخذها "، قالوا "إن به شيطان" ، "وآخرون قالوا أن هذا الكلام ليس كلام من به شيطان"

 

النبوات:

حز 43 : 5 - 11
5- فحملني روح و اتى بي الى الدار الداخلية و اذا بمجد الرب قد ملا البيت.
6- و سمعته يكلمني من البيت و كان رجل واقفا عندي.
7- و قال لي يا ابن ادم هذا مكان كرسيي و مكان باطن قدمي حيث اسكن في وسط بني اسرائيل الى الابد و لا ينجس بعد بيت اسرائيل اسمي القدوس لا هم و لا ملوكهم لا بزناهم ولا بجثث ملوكهم في مرتفعاتهم.
8- بجعلهم عتبتهم لدى عتبتي و قوائمهم لدى قوائمي وبيني وبينهم حائط فنجسوا اسمي القدوس برجاساتهم التي فعلوها فافنيتهم بغضبي.
9- فليبعدوا عني الان زناهم و جثث ملوكهم فاسكن في وسطهم الى الابد.
10- و انت يا ابن ادم فاخبر بيت اسرائيل عن البيت ليخزوا من اثامهم وليقيسوا الرسم.
11- فان خزوا من كل ما فعلوه فعرفهم صورة البيت و رسمه ومخارجه و مداخله و كل اشكاله وكل فرائضه وكل اشكاله وكل شرائعه و اكتب ذلك قدام اعينهم ليحفظوا كل رسومه وكل فرائضه ويعملوا بها.

 

المزمور:

أحيني يا الله فإن المياه قد بلغت إلى نفسي وانظر إليّ ككثرة رأفاتك الليلويا.

 

الإنجيل:

يو 10 : 17 - 21
17- لهذا يحبني الاب لاني اضع نفسي لاخذها ايضا.
18- ليس احد ياخذها مني بل اضعها انا من ذاتي لي سلطان ان اضعها و لي سلطان ان اخذها ايضا هذه الوصية قبلتها من ابي.
19- فحدث ايضا انشقاق بين اليهود بسبب هذا الكلام.
20- فقال كثيرون منهم به شيطان و هو يهذي لماذا تستمعون له.
21- اخرون قالوا ليس هذا كلام من به شيطان العل شيطانا يقدر ان يفتح اعين العميان.

 

الطرح:

* طرح الساعة الأولى من ليلة الخميس من البصخة المقدسة:
ربنا وسيدنا وملكنا المسيح يظهر لاهوته وسلطانه، إنه هو الإله المتعالي على كل رئاسة وكل سلطان في السماء وعلى الأرض، فلذلك قال إن الأب يحبني فإني أضع نفسي لكي آخذها، وليس أحد ينزعها منى لكن أنا الذي أضعها بإرادتي فإن لي سلطان أن أضعها ولى سلطان أن آخذها، فصار انشقاق بين اليهود من أجل هذا الكلام الذي قاله لهم، وقال قوم من المنافقين إنه مجنون لماذا تسمعون منه! وقال آخرون هذا الكلام ليس هو كلام إنسان به شيطان، لا يقدر مجنون أن يفتح عيني مولود أعمى، هو بالحقيقة الذي يضيء أعين قلوب المؤمنين به ما خلا اليهود المخالفين، طمس عيون قلوبهم وأجسادهم كيلا ينظروا بعيونهم ويفهموا بقلوبهم ويرجعوا إليه بمحبة حقيقية ورجاء عظيم وأمانة كاملة ويغفر لهم كثرة خطاياهم ويسامحهم بزلاتهم.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الثالثة


* خيانة العبد لسيده. يقول عنه المزمور "كان كلامه ألين من الدهن وهو نصال"

 

النبوات:

عا 4 : 4 - 13
4- هلم الى بيت ايل و اذنبوا الى الجلجال و اكثروا الذنوب و احضروا كل صباح ذبائحكم و كل ثلاثة ايام عشوركم.
5- و اوقدوا من الخمير تقدمة شكر و نادوا بنوافل و سمعوا لانكم هكذا احببتم يا بني اسرائيل يقول السيد الرب.
6- و انا ايضا اعطيتكم نظافة الاسنان في جميع مدنكم وعوز الخبز في جميع اماكنكم فلم ترجعوا الي يقول الرب.
7- و انا ايضا منعت عنكم المطر اذ بقي ثلاثة اشهر للحصاد و امطرت على مدينة واحدة وعلى مدينة اخرى لم امطر مطرا على ضيعة واحدة و الضيعة التي لم يمطر عليها جفت.
8- فجالت مدينتان او ثلاث الى مدينة واحدة لتشرب ماء ولم تشبع فلم ترجعوا الي يقول الرب.
9- ضربتكم باللفح و اليرقان كثيرا ما اكل القمص جناتكم وكرومكم و تينكم و زيتونكم فلم ترجعوا الي يقول الرب.
10- ارسلت بينكم وبا على طريقة مصر قتلت بالسيف فتيانكم مع سبي خيلكم و اصعدت نتن محالكم حتى الى انوفكم فلم ترجعوا الي يقول الرب.
11- قلبت بعضكم كما قلب الله سدوم و عمورة فصرتم كشعلة منتشلة من الحريق فلم ترجعوا الي يقول الرب.
12- لذلك هكذا اصنع بك يا اسرائيل فمن اجل اني اصنع بك هذا فاستعد للقاء الهك يا اسرائيل.
13- فانه هوذا الذي صنع الجبال و خلق الريح و اخبر الانسان ما هو فكره الذي يجعل الفجر ظلاما و يمشي على مشارف الارض يهوه اله الجنود اسمه.

 

المزمور:

كلامه ألين من الدهن وهو نصال، أنصت يا الله لصلاتي ولا تغفل عن طلبتي الليلويا.

 

الإنجيل:

مر 14 : 3 - 11
3- و فيما هو في بيت عنيا في بيت سمعان الابرص و هو متكئ جاءت امراة معها قارورة طيب ناردين خالص كثير الثمن فكسرت القارورة و سكبته على راسه.
4- و كان قوم مغتاظين في انفسهم فقالوا لماذا كان تلف الطيب هذا.
5- لانه كان يمكن ان يباع هذا باكثر من ثلاثمئة دينار ويعطى للفقراء و كانوا يؤنبونها.
6- اما يسوع فقال اتركوها لماذا تزعجونها قد عملت بي عملا حسنا.
7- لان الفقراء معكم في كل حين و متى اردتم تقدرون ان تعملوا بهم خيرا و اما انا فلست معكم في كل حين.
8- عملت ما عندها قد سبقت و دهنت بالطيب جسدي للتكفين.
9- الحق اقول لكم حيثما يكرز بهذا الانجيل في كل العالم يخبر ايضا بما فعلته هذه تذكارا لها.
10- ثم ان يهوذا الاسخريوطي واحدا من الاثني عشر مضى الى رؤساء الكهنة ليسلمه اليهم.
11- و لما سمعوا فرحوا و وعدوه ان يعطوه فضة و كان يطلب كيف يسلمه في فرصة موافقة.

 

الطرح:

* طرح الساعة الثالثة من ليلة الخميس من البصخة المقدسة:
المرأة التي دهنت رجلي الرب بالطيب الفائق ومسحتهما بشعر رأسها من أجل ثبات أمانتها وحبها الكثير، هذه اقتنت لها نصيباً صالحاً وصيتاً عالياً في جميع العالم، وبشر الرسل بما فعلته في جميع زوايا الأرض، فدام اسمها في جميع الأجيال يتلوه سائر المؤمنين، يا لهذه المواهب الروحية وهذه الكرامات العالية التي فازت بها، فنمتلئ غيرة على فضيلتها ونحب الرب من كل قلوبنا، وليس مثل يهوذا الذي حنق عليها من أجل أنها صنعت الخير فكلفته أفكاره الشريرة حتى باع سيده، والفضة التي أخذها ثمن الذكي ستهبط معه إلى الجحيم ليفنى اسمه في جيل واحد ولا يكون له خلف على الأرض.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا أتى وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة السادسة


* عدم إيمان رؤساء اليهود بالسيد المسيح كمخلص. "قد أعمي عيونهم وأغلظ قلوبهم لئلا يبصروا بعيونهم ويشعروا بقلوبهم ويرجعوا فأشفيهم"

 

النبوات:

عا 3 : 1 - 11
91- اسمعوا هذا القول الذي تكلم به الرب عليكم يا بني اسرائيل على كل القبيلة التي اصعدتها من ارض مصر قائلا.
2- اياكم فقط عرفت من جميع قبائل الارض لذلك اعاقبكم على جميع ذنوبكم.
3- هل يسير اثنان معا ان لم يتواعدا.
4- هل يزمجر الاسد في الوعر و ليس له فريسة هل يعطي شبل الاسد زئيره من خدره ان لم يخطف.
5- هل يسقط عصفور في فخ الارض و ليس له شرك هل يرفع فخ عن الارض و هو لم يمسك شيئا.
6- ام يضرب بالبوق في مدينة و الشعب لا يرتعد هل تحدث بلية في مدينة و الرب لم يصنعها.
7- ان السيد الرب لا يصنع امرا الا و هو يعلن سره لعبيده الانبياء.
8- الاسد قد زمجر فمن لا يخاف السيد الرب قد تكلم فمن لا يتنبا.
9- نادوا على القصور في اشدود و على القصور في ارض مصر وقولوا اجتمعوا على جبال السامرة و انظروا شغبا عظيما في وسطها و مظالم في داخلها.
10- فانهم لا يعرفون ان يصنعوا الاستقامة يقول الرب اولئك الذين يخزنون الظلم و الاغتصاب في قصورهم.
11- لذلك هكذا قال السيد الرب ضيق حتى في كل ناحية من الارض فينزل عنك عزك و تنهب قصورك.

 

المزمور:

نجني يا رب من إنسان شرير، ومن رجل ظالم إنقذني، الذين تفكروا بالظلم في قلبهم النهار كله كانوا يستعدون للقتال الليلويا.

 

الإنجيل:

يو 12 : 36 - 43
36- ما دام لكم النور امنوا بالنور لتصيروا ابناء النور تكلم يسوع بهذا ثم مضى و اختفى عنهم.
37- و مع انه كان قد صنع امامهم ايات هذا عددها لم يؤمنوا به.
38- ليتم قول اشعياء النبي الذي قاله يا رب من صدق خبرنا ولمن استعلنت ذراع الرب.
39- لهذا لم يقدروا ان يؤمنوا لان اشعياء قال ايضا.
40- قد اعمى عيونهم و اغلظ قلوبهم لئلا يبصروا بعيونهم ويشعروا بقلوبهم و يرجعوا فاشفيهم.
41- قال اشعياء هذا حين راى مجده و تكلم عنه.
42- و لكن مع ذلك امن به كثيرون من الرؤساء ايضا غير انهم لسبب الفريسيين لم يعترفوا به لئلا يصيروا خارج المجمع.
43- لانهم احبوا مجد الناس اكثر من مجد الله.

 

الطرح:

* طرح الساعة السادسة من ليلة الخميس من البصخة المقدسة:
إشعياء النبي يصرخ بالروح نحو الشعب الجاهل بنى إسرائيل يبكتهم بغير محاباة من أجل دنس أعمالهم وإثمهم لما ظهر عمانوئيل وصنع أعمالاً تبهر العقول، فتعدوا أقواله المملؤة نعمة ومالوا إلى الخرافات والأعمال الباطلة وجحدوا مجد لاهوته أعنى الأبناء المرذولين والزرع غير المثمر. بكت رأيهم أيها النبي العظيم لأنهم تشبهوا بآبائهم وأكملوا مكاييلهم فقال يا رب من صدق خبرنا ولمن استعلنت ذراع الرب. صوت الرب هو ابنه الوحيد الذي ترائي بالجسد لبنى إسرائيل، عدله ورحمته أظهرها فيهم ومع هذا لم يطيعوا ولم يؤمنوا به، كيف يؤمنوا وأشعياء سبق فنطق من أجلهم هكذا قائلاً: إنه أطمس عيونهم وبلد قلوبهم وثقل آذانهم وأفهامهم معاً. اسمع يا إسرائيل ليس آخر يقوم يخلص شعبك من قبله إلا يسوع مخلص العالم الذي جعل الاثنين واحداً بتجسده جاء النور إلى خاصته وخاصته أحبوا الظلمة والشعوب الغريبة قبلت وصاياه وصارت له شعباً مجتمعاً في كل مكان. وعرفوا رحمته وغزير نعمته التي أفاضها عليهم كصلاحه.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا .
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع إسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة التاسعة

 

* السيد المسيح يرد على اتهامات اليهود له. " فالذي قدسه الآب وأرسله إلى العالم أتقولون له أنك تجدف لأني قلت إني ابن الله "

 

النبوات:

حز 20 : 27 - 33
27- لاجل ذلك كلم بيت اسرائيل يا ابن ادم و قل لهم هكذا قال السيد الرب في هذا ايضا جدف علي اباؤكم اذ خانوني خيانة.
28- لما اتيت بهم الى الارض التي رفعت لهم يدي لاعطيهم اياها فراوا كل تل عال و كل شجرة غبياء فذبحوا هناك ذبائحهم و قربوا هناك قرابينهم المغيظة و قدموا هناك روائح سرورهم و سكبوا هناك سكائبهم.
29- فقلت لهم ما هذه المرتفعة التي تاتون اليها فدعي اسمها مرتفعة الى هذا اليوم.
30- لذلك قل لبيت اسرائيل هكذا قال السيد الرب هل تنجستم بطريق ابائكم و زنيتم وراء ارجاسهم.
31- و بتقديم عطاياكم و اجازة ابنائكم في النار تتنجسون بكل اصنامكم الى اليوم فهل اسال منكم يا بيت اسرائيل حي انا يقول السيد الرب لا اسال منكم.
32- و الذي يخطر ببالكم لن يكون اذ تقولون نكون كالامم كقبائل الاراضي فنعبد الخشب والحجر.
33- حي انا يقول السيد الرب اني بيد قوية و بذراع ممدودة و بسخط مسكوب املك عليكم.

 

المزمور:

أيها الرب إلهي عليك توكلت فخلصني ومن أيدي جميع الطاردين لي نجني لئلا يخطفوا نفسي مثل الأسد الليلويا.

 

الإنجيل:

يو10 : 29 - 38
29- ابي الذي اعطاني اياها هو اعظم من الكل و لا يقدر احد ان يخطف من يد ابي.
30- انا و الاب واحد.
31- فتناول اليهود ايضا حجارة ليرجموه.
32- اجابهم يسوع اعمالا كثيرة حسنة اريتكم من عند ابي بسبب اي عمل منها ترجمونني.
33- اجابه اليهود قائلين لسنا نرجمك لاجل عمل حسن بل لاجل تجديف فانك و انت انسان تجعل نفسك الها.
34- اجابهم يسوع اليس مكتوبا في ناموسكم انا قلت انكم الهة.
35- ان قال الهة لاولئك الذين صارت اليهم كلمة الله و لا يمكن ان ينقض المكتوب.
36- فالذي قدسه الاب و ارسله الى العالم اتقولون له انك تجدف لاني قلت اني ابن الله.
37- ان كنت لست اعمل اعمال ابي فلا تؤمنوا بي.
38- و لكن ان كنت اعمل فان لم تؤمنوا بي فامنوا بالاعمال لكي تعرفوا و تؤمنوا ان الاب في وانا فيه.

 

الطرح:

* طرح الساعة التاسعة من ليلة الخميس من البصخة المقدسة:
أيها الناس الجهلة المعاندين الشعب النجس المخالف اسمعوا الرحوم بفمه الإلهي يمدح المؤمنين به قائلاً الذي أعطاني الآب أعظم من كل من على الأرض، وليس أحد يقدر أن يخطفهم ولا يسلبهم من يد أبى، وأنا والآب واحد مع الروح القدس بغير افتراق، وللوقت تناول اليهود حجارة بحسد عظيم ليرجموه فأجابهم المخلص بوداعة ليعلمهم: أظهرت لكم أعمالاً حسنة مكرمة جداً من عند أبي، من أجل أي شئ ترجمونني وأنا أريد خلاصكم؟ اعلموا وتيقنوا أيها اليهود الجهال إنني في أبى وأبى في.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الحادية عشر


* دينونة من رفض المخلص. "من يجحدني ولم يقبل كلامي فله من يدينه الكلام الذي تكلمت به هو الذي يدينه في اليوم الأخير"

 

النبوات:

ار 8 : 4 - 10
4- و تقول لهم هكذا قال الرب هل يسقطون و لا يقومون او يرتد احد و لا يرجع.
5- فلماذا ارتد هذا الشعب في اورشليم ارتدادا دائما تمسكوا بالمكر ابو ان يرجعوا.
6- صغيت و سمعت بغير المستقيم يتكلمون ليس احد يتوب عن شره قائلا ماذا عملت كل واحد رجع الى مسراه كفرس ثائر في الحرب.
7- بل اللقلق في السماوات يعرف ميعاده و اليمامة والسنونة المزقزقة حفظتا وقت مجيئهما اما شعبي فلم يعرف قضاء الرب.
8- كيف تقولون نحن حكماء و شريعة الرب معنا حقا انه الى الكذب حولها قلم الكتبة الكاذب.
9- خزي الحكماء ارتاعوا و اخذوا ها قد رفضوا كلمة الرب فاية حكمة لهم.
10- لذلك اعطي نساءهم لاخرين و حقولهم لمالكين لانهم من الصغير الى الكبير كل واحد مولع بالربح من النبي الى الكاهن كل واحد يعمل بالكذب.

 

المزمور:

خلاصي ومجدي هما بإلهي. إله معونتي. رجائي هو بالله. لأنه إلهي ومخلصي فلا أتزعزع أبداً الليلويا.

 

الإنجيل:

يو 12 : 44 - 50
44- فنادى يسوع و قال الذي يؤمن بي ليس يؤمن بي بل بالذي ارسلني.
45- و الذي يراني يرى الذي ارسلني.
46- انا قد جئت نورا الى العالم حتى كل من يؤمن بي لايمكث في الظلمة.
47- و ان سمع احد كلامي و لم يؤمن فانا لا ادينه لاني لم ات لادين العالم بل لاخلص العالم.
48- من رذلني و لم يقبل كلامي فله من يدينه الكلام الذي تكلمت به هو يدينه في اليوم الاخير.
49- لاني لم اتكلم من نفسي لكن الاب الذي ارسلني هو اعطاني وصية ماذا اقول و بماذا اتكلم.
50- و انا اعلم ان وصيته هي حياة ابدية فما اتكلم انا به فكما قال لي الاب هكذا اتكلم.

 

الطرح:

* طرح الساعة الحادية عشرة من ليلة الخميس من البصخة المقدسة:
قال المخلص ابن الله الحي أنا هو نور العالم بأسره ومن يؤمن بي ويقبل كلامي لا يمكن أن يلبث في الظلام ومن يجحدنى ولم يرد أن يسمع قولي ولم يطعه فأنا لا أدينه لكن القول الذي قلته أنا هو الذي يدينه، فإن القول الذي نطقت به ليس هو لي بل الآب الذي أرسلني وهو أعطاني الوصية بماذا أقول وبماذا أنطق، نحن نؤمن أنك أنت بالحقيقة كلمة الله الآب الصالح وأن لك القدرة على كل شئ وليس شئ يعسر عليك.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

  

ليلة الأربعاء من البصخة المقدسة

3.5 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 Rating 3.50 (3 Votes)

 

 

* ابتداء من ليلة الأربعاء إلى آخر يوم السبت تمنع القبلة حتى لا تكون قبلاتنا غاشة كقبلة يهوذا الخائن.
+ أكمل الرب يسوع أمثاله متحدثا عن مثل عرس ابن الملك ومثل الكرم والكرامين ومثل العذارى.. وفي المساء غادر الهيكل نهائيا قاصدا إلي بيت عنيا وهو يقول لهم " هوذا بيتكم يترك لكم خرابا.. ". وفي هذا المساء بدأ اليهود يتشاورون مع يهوذا ليسلم لهم المسيح.. أما رؤساء الكهنة والفريسيون فأصدروا أمرا أنه إن عرف أحد أين هو فليدل عليه ليمسكوه..

 

الساعة الأولى


* غضب المخلص على رؤساء اليهود بسبب شرورهم. " كثيرين يدعون وقليلين ينتخبون "

 

النبوات:

الأولى:

حز 22 : 17 - 22
17- و كان الي كلام الرب قائلا.
18- يا ابن ادم قد صار لي بيت اسرائيل زغلا كلهم نحاس وقصدير و حديد و رصاص في وسط كور صاروا زغل فضة.
19- لاجل ذلك هكذا قال السيد الرب من حيث انكم كلكم صرتم زغلا فلذلك هانذا اجمعكم في وسط اورشليم.
20- جمع فضة و نحاس و حديد و رصاص و قصدير الى وسط كور لنفخ النار عليها لسبكها كذلك اجمعكم بغضبي و سخطي واطرحكم و اسبككم.
21- فاجمعكم و انفخ عليكم في نار غضبي فتسبكون في وسطها.
22- كما تسبك الفضة في وسط الكور كذلك تسبكون في وسطها فتعلمون اني انا الرب سكبت سخطي عليكم

 

الثانية: حز 22 : 23 - 29

23- و كان الي كلام الرب قائلا.
24- يا ابن ادم قل لها انت الارض التي لم تطهر لم يمطر عليها في يوم الغضب.
25- فتنة انبيائها في وسطها كاسد مزمجر يخطف الفريسة اكلوا نفوسا اخذوا الكنز و النفيس اكثروا اراملها في وسطها.
26- كهنتها خالفوا شريعتي و نجسوا اقداسي لم يميزوا بين المقدس و المحلل و لم يعلموا الفرق بين النجس و الطاهر وحجبوا عيونهم عن سبوتي فتدنست في وسطهم.
27- رؤساؤها في وسطها كذئاب خاطفة خطفا لسفك الدم لاهلاك النفوس لاكتساب كسب.
28- و انبياؤها قد طينوا لهم بالطفال رائين باطلا وعارفين لهم كذبا قائلين هكذا قال السيد الرب و الرب لم يتكلم.
29- شعب الارض ظلموا ظلما و غصبوا غصبا و اضطهدوا الفقير و المسكين و ظلموا الغريب بغير الحق.

 

المزمور:

صرت ناصري وملجئ في يوم شدتي (جملة)، أنت معيني لك أرتل يا إلهي لأنك أنت ناصري إلهي ورحمتي الليلويا.

 

الإنجيل:

مت 22 : 1 - 14
1- و جعل يسوع يكلمهم ايضا بامثال قائلا.
2- يشبه ملكوت السماوات انسانا ملكا صنع عرسا لابنه.
3- و ارسل عبيده ليدعوا المدعوين الى العرس فلم يريدوا ان ياتوا.
4- فارسل ايضا عبيدا اخرين قائلا قولوا للمدعوين هوذا غذائي اعددته ثيراني و مسمناتي قد ذبحت و كل شيء معد تعالوا الى العرس.
5- و لكنهم تهاونوا و مضوا واحد الى حقله و اخر الى تجارته.
6- و الباقون امسكوا عبيده و شتموهم و قتلوهم.
7- فلما سمع الملك غضب و ارسل جنوده و اهلك اولئك القاتلين و احرق مدينتهم.
8- ثم قال لعبيده اما العرس فمستعد و اما المدعوون فلم يكونوا مستحقين.
9- فاذهبوا الى مفارق الطرق و كل من وجدتموه فادعوه الى العرس.
10- فخرج اولئك العبيد الى الطرق و جمعوا كل الذين وجدوهم اشرارا و صالحين فامتلا العرس من المتكئين.
11- فلما دخل الملك لينظر المتكئين راى هناك انسانا لم يكن لابسا لباس العرس.
12- فقال له يا صاحب كيف دخلت الى هنا و ليس عليك لباس العرس فسكت.
13- حينئذ قال الملك للخدام اربطوا رجليه و يديه و خذوه و اطرحوه في الظلمة الخارجية هناك يكون البكاء و صرير الاسنان.
14- لان كثيرين يدعون و قليلين ينتخبون.

 

الطرح:

* طرح الساعة الأولى من ليلة الأربعاء من البصخة المقدسة:
الإنسان الملك الذي صنع العرس ودعا المدعوين هو الله الآب، وابنه هو يسوع المسيح مخلصنا والعرس هو العالم الذي ظهر فيه، الذي ولدته بالجسد والدة الإله وصار مع الناس كواحد منهم، والعبيد الذين أرسلهم هم الأنبياء الذين سبقوه، ودعوا الأمم قبل مجيئه قائلين إن الآتي سوف يأتي ولا يبطئ، فتكاسلوا ولم يقبلوا أقواله ثم مضوا متهاونين واحد إلى حقله وآخر إلى تجارته والباقون أمسكوا عبيده وقتلوهم، فغضب الملك وأرسل عسكره وضرب أولئك القتلة وأحرق مدينتهم. من هم الناس الذين دعوا إلى الوليمة الحقيقية التي لله الكلمة، إلا اليهود المخالفين الذين محيت أسمائهم من سفر الحياة، فعاد أيضا وأرسل آخرين أوصاهم هكذا قائلاً: أخرجوا إلى مسالك الطرق وادعوا كل الذين تجدونهم، فلما خرجوا دعوا كثيرين صالحين وطالحين فامتلأ البيت من المتكئين فدخل الملك لينظر المدعوين فرأى رجلاً ليس عليه ثياب العرس فقال له: يا صاحب كيف دخلت هنا ولي عليك ثياب العرس؟ فللوقت صمت وصار في فضيحة ثم ألقاه الخدام إلى الظلمة الخارجية، من هو هذا الإنسان إلا يهوذا الذي تعرى من الحلة السمائية ولبس اللعنة مثل الثوب، ودخلت إلى أمعائه الماء لأنه جحد نعمة سيده وتجرأ أن يسلم معلمه، فلذلك صار غريباً من مجده ورئاسة كهنوته أخذها آخر.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الثالثة


* خطية الرياء ورؤساء اليهود. " ويشقه من وسطه ويجعل نصيبه مع المرائين "

 

النبوات:

عا 5 : 18 - 27
18- ويل للذين يشتهون يوم الرب لماذا لكم يوم الرب هو ظلام لا نور.
19- كما اذا هرب انسان من امام الاسد فصادفه الدب او دخل البيت و وضع يده على الحائط فلدغته الحية.
20- اليس يوم الرب ظلاما لا نورا و قتاما و لا نور له.
21- بغضت كرهت اعيادكم و لست التذ باعتكافاتكم.
22- اني اذا قدمتم لي محرقاتكم و تقدماتكم لا ارتضي وذبائح السلامة من مسمناتكم لا التفت اليها.
23- ابعد عني ضجة اغانيك و نغمة ربابك لا اسمع.
24- و ليجر الحق كالمياه و البر كنهر دائم.
25- هل قدمتم لي ذبائح و تقدمات في البرية اربعين سنة يا بيت اسرائيل.
26- بل حملتم خيمة ملكومكم و تمثال اصنامكم نجم الهكم الذي صنعتم لنفوسكم.
27- فاسبيكم الى ما وراء دمشق قال الرب اله الجنود اسمه

 

المزمور:

طوبى لمن اخترته وقبلته ليسكن في ديارك إلى الأبد قدوس هو هيكلك وعجيب بالبر الليلويا.

 

الإنجيل:

مت 24 : 36 - 51
36- و اما ذلك اليوم و تلك الساعة فلا يعلم بهما احد ولا ملائكة السماوات الا ابي وحده.
37- و كما كانت ايام نوح كذلك يكون ايضا مجيء ابن الانسان.
38- لانه كما كانوا في الايام التي قبل الطوفان ياكلون ويشربون و يتزوجون و يزوجون الى اليوم الذي دخل فيه نوح الفلك.
39- و لم يعلموا حتى جاء الطوفان و اخذ الجميع كذلك يكون ايضا مجيء ابن الانسان.
40- حينئذ يكون اثنان في الحقل يؤخذ الواحد و يترك الاخر.
41- اثنتان تطحنان على الرحى تؤخذ الواحدة و تترك الاخرى.
42- اسهروا اذا لانكم لا تعلمون في اية ساعة ياتي ربكم.
43- و اعلموا هذا انه لو عرف رب البيت في اية هزيع ياتي السارق لسهر و لم يدع بيته ينقب.
44- لذلك كونوا انتم ايضا مستعدين لانه في ساعة لا تظنون ياتي ابن الانسان.
45- فمن هو العبد الامين الحكيم الذي اقامه سيده على خدمه ليعطيهم الطعام في حينه.
46- طوبى لذلك العبد الذي اذا جاء سيده يجده يفعل هكذا.
47- الحق اقول لكم انه يقيمه على جميع امواله.
48- و لكن ان قال ذلك العبد الردي في قلبه سيدي يبطئ قدومه.
49- فيبتدئ يضرب العبيد رفقاءه و ياكل و يشرب مع السكارى.
50- ياتي سيد ذلك العبد في يوم لا ينتظره و في ساعة لا يعرفها.
51- فيقطعه و يجعل نصيبه مع المرائين هناك يكون البكاء وصرير الاسنان

 

الطرح:

* طرح الساعة الثالثة من ليلة الأربعاء من البصخة المقدسة:
تأملوا يا عابدي الإله إلى تحنن المسيح إلهنا كيف يدعوا أصفيائه الصانعين إرادته عبيداً حكماء وأمناء، أعنى الذين يحفظون وصاياه المتوقعين أجراً صالحاً الساهرين المتيقظين لكي ينالوا المواعيد كما قال في الإنجيل إن ذلك العبد مغبوطاً أعنى الذي يأتي سيده بغتة فيجده يفعل هكذا، أقول لكم إنه يقيمه على جميع ماله فأما ذلك الذي يجده متغافلاً فيطرد يوماً بيوم فيجئ سيده في ساعة لا يعرفها فيشقه من وسطه ويجعل نصيبه مع المرائين في الظلمة وموضع العذاب فلنتيقظ من غفلتنا وننتظر يوم الرب لنفرح معه في دياره ونفوز بمراحمه ورأفته.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا أتى وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة السادسة


* حرمان الأشرار في العرس السماوي. الحق أقول لكن إني ما أعرفكن "

 

النبوات:

ار 13 : 9 - 14
9- هكذا قال الرب هكذا افسد كبرياء يهوذا و كبرياء اورشليم العظيمة.
10- هذا الشعب الشرير الذي يابى ان يسمع كلامي الذي يسلك في عناد قلبه و يسير وراء الهة اخرى ليعبدها و يسجد لها يصير كهذه المنطقة التي لا تصلح لشيء.
11- لانه كما تلتصق المنطقة بحقوي الانسان هكذا الصقت بنفسي كل بيت اسرائيل و كل بيت يهوذا يقول الرب ليكونوا لي شعبا و اسما و فخرا و مجدا و لكنهم لم يسمعوا.
12- فتقول لهم هذه الكلمة هكذا قال الرب اله اسرائيل كل زق يمتلئ خمرا فيقولون لك اما نعرف معرفة ان كل زق يمتلئ خمرا.
13- فتقول لهم هكذا قال الرب هانذا املا كل سكان هذه الارض و الملوك الجالسين لداود على كرسيه و الكهنة والانبياء و كل سكان اورشليم سكرا.
14- و احطمهم الواحد على اخيه الاباء و الابناء معا يقول الرب لا اشفق و لا اتراف و لا ارحم من اهلاكهم.

 

المزمور:

يا رب استمع صلاتي وليصعد أمامك صراخي (جملة). في اليوم الذي أدعوك فيه استجب لي سريعاً الليلويا.

 

الإنجيل:

مت 25 : 1 - 13
1- حينئذ يشبه ملكوت السماوات عشر عذارى اخذن مصابيحهن وخرجن للقاء العريس.
2- وكان خمس منهن حكيمات وخمس جاهلات.
3- اما الجاهلات فاخذن مصابيحهن ولم ياخذن معهن زيتا.
4- واما الحكيمات فاخذن زيتا في انيتهن مع مصابيحهن.
5- وفيما ابطا العريس نعسن جميعهن و نمن.
6- ففي نصف الليل صار صراخ هوذا العريس مقبل فاخرجن للقائه.
7- فقامت جميع اولئك العذارى واصلحن مصابيحهن.
8- فقالت الجاهلات للحكيمات اعطيننا من زيتكن فان مصابيحنا تنطفئ.
9- فاجابت الحكيمات قائلات لعله لا يكفي لنا ولكن بل اذهبن الى الباعة وابتعن لكن.
10- و فيما هن ذاهبات ليبتعن جاء العريس والمستعدات دخلن معه الى العرس واغلق الباب.
11- اخيرا جاءت بقية العذارى ايضا قائلات يا سيد يا سيد افتح لنا.
12- فاجاب و قال الحق اقول لكن اني ما اعرفكن.
13- فاسهروا اذا لانكم لا تعرفون اليوم ولا الساعة التي ياتي فيها ابن الانسان.

 

الطرح:

* طرح الساعة السادسة من ليلة الأربعاء من البصخة المقدسة:
يا لهذه الفضائل وهذه الأمثال التي قالها ملك المجد الذي هو يسوع ملك النعمة والخيرات المكمل السلامة. الذي أنعم لجنس البشر بشركة ملكوته. اسمعوا وتأملوا وافهموا واعلموا أمثاله الطوباوية. من أجل العذارى الحكيمات اللواتي نطق من أجلهن في الإنجيل وشبههن بملكوته المملؤة فرحاً وسروراً، عشر عذارى قال الرب خمس جاهلات وخمس حكيمات، قال هؤلاء العشرة هن كن عذارى ولكنهن افترقن لأجل أعمالهن، فطوب الحكيمات الفهيمات لأنهن صنعن الحكمة. باجتهاد، وملأن مصابيحهن من الزيت وأوعيتهن مما فضل عنهن، فأما العذارى الجاهلات فتكاسلن ولم يفهمن ثبات مصابيحهن، فلما قمن جميعهن في ساعة واحدة ليمشين قدام العريس فتعطلت مصابيحهن وقت الفرح ولم يحضرن مع العريس، والمستعدات دخلن معه إلى العرس والمتكاسلات وقفن خارجاً.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع إسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة التاسعة


* الهلاك نصيب الأشرار "لكي يأتي عليكم كل دم زكي سفك علي الأرض من دم هابيل الصديق إلى دم زكريا ابن برخيا الذي قتلتموه بين الهيكل والمذبح"

 

النبوات:

هو 9 : 14 - 10 : 2
هو 9
14- اعطهم يا رب ماذا تعطي اعطهم رحما مسقطا و ثديين يبسين.
15- كل شرهم في الجلجال اني هناك ابغضتهم من اجل سوء افعالهم اطردهم من بيتي لا اعود احبهم جميع رؤسائهم متمردون.
16- افرايم مضروب اصلهم قد جف لا يصنعون ثمرا و ان ولدوا اميت مشتهيات بطونهم.
17- يرفضهم الهي لانهم لم يسمعوا له فيكونون تائهين بين الامم.
هو 10
1- اسرائيل جفنة ممتدة يخرج ثمرا لنفسه على حسب كثرة ثمره قد كثر المذابح على حسب جودة ارضه اجاد الانصاب.
2- قد قسموا قلوبهم الان يعاقبون هو يحطم مذابحهم يخرب انصابهم.

 

المزمور:

نجى من السيف نفسي ومن يد الكلب بنوتي الوحيدة، خلصني من فم الأسد وتواضعي من قرن ذو القرن الواحد الليلويا.

 

الإنجيل:

مت 23 : 29 - 36
29- ويل لكم ايها الكتبة والفريسيون المراؤون لانكم تبنون قبور الانبياء وتزينون مدافن الصديقين.
30- و تقولون لو كنا في ايام ابائنا لما شاركناهم في دم الانبياء.
31- فانتم تشهدون على انفسكم انكم ابناء قتلة الانبياء.
32- فاملاوا انتم مكيال ابائكم.
33- ايها الحيات اولاد الافاعي كيف تهربون من دينونة جهنم.
34- لذلك ها انا ارسل اليكم انبياء وحكماء وكتبة فمنهم تقتلون وتصلبون ومنهم تجلدون في مجامعكم وتطردون من مدينة الى مدينة.
35- لكي ياتي عليكم كل دم زكي سفك على الارض من دم هابيل الصديق الى دم زكريا بن برخيا الذي قتلتموه بين الهيكل والمذبح.
36- الحق اقول لكم ان هذا كله ياتي على هذا الجيل.

 

الطرح:

* طرح الساعة التاسعة من ليلة الأربعاء من البصخة المقدسة:
يا لهذه الأوصاف المحزنة التي قالها المسيح على الفريسين إذ يعطيهم الويل بغير محاباة لأنهم تشبهوا بآبائهم وكملوا مكاييلهم، أولئك الذين قتلوا الأنبياء القديسين وهؤلاء الآخرون بنوا مقابرهم هؤلاء هم الحيات المولودون من الأفاعي الذين لم يهربوا من جهنم فسينتقم منهم عن دم جميع الأبرار الذي سفك على وجه الأرض، من دم هابيل إلى دم زكريا الذي قتلوه بين الهيكل والمذبح، كل هذه الضوائق وهذه الشدائد تسبق وتأتى على هذا الجيل لأنه جميعهم تشاورا مشورة واحدة على ابن الله ليقتلوه، لذلك فرقهم الله في الأرض وأعدائهم تسلطوا عليهم وميراثهم صار لقوم آخرين وصارت منازلهم خرابا.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الحادية عشر


* رؤساء اليهود يبحثوا عن السيد المسيح للقبض عليه. "قد أصدروا أمرا انه إن عرف أحد أين هو فليدل عليه لكي يمسكوه"

 

النبوات:

الحكمة 7 : 24 - 30
24- لان الحكمة اسرع حركة من كل متحرك فهي لطهارتها تلج و تنفذ في كل شيء.
25- فانها بخار قوة الله و صدور مجد القدير الخالص فلذلك لا يشوبها شيء نجس.
26- لانها ضياء النور الازلي و مراة عمل الله النقية وصورة جودته.
27- تقدر على كل شيء و هي واحدة و تجدد كل شيء و هي ثابتة في ذاتها و في كل جيل تحل في النفوس القديسة فتنشئ احباء لله و انبياء.
28- لان الله لا يحب احدا الا من يساكن الحكمة.
29- انها ابهى من الشمس و اسمى من كل مركز للنجوم و اذا قيست بالنور تقدمت عليه.
30- لان النور يعقبه الليل اما الحكمة فلا يغلبها الشر.

 

المزمور:

ارحمني يا الله ارحمني فإنه عليك توكلت نفسي، وبظل جناحيك أتكل إلى أن يعبر الإثم الليلويا.

 

الإنجيل:

يو 11 : 55 - 57
55- وكان فصح اليهود قريبا فصعد كثيرون من الكور الى اورشليم قبل الفصح ليطهروا انفسهم.
56- فكانوا يطلبون يسوع و يقولون فيما بينهم وهم واقفون في الهيكل ماذا تظنون هل هو لا ياتي الى العيد.
57- وكان ايضا رؤساء الكهنة والفريسيون قد اصدروا امرا انه ان عرف احد اين هو فليدل عليه لكي يمسكوه.

 

الطرح:

* طرح الساعة الحادية عشر من ليلة الأربعاء من البصخة المقدسة:
جرت عادة لسائر اليهود إذا اقترب عيد الفصح تصعد جموع كثيرة من الكور إلى أورشليم ليتطهروا، فلما صعدوا كالعادة لم ينظروا يسوع يصعد، فقالوا لبعضهم وهم في الهيكل لعله حقاً لا يأتي إلى العيد، وكان المنافقون يفكرون أفكاراً مملؤة من الخبث والرياء لأن رؤساء الكهنة والفريسين والشيوخ كانوا قد أوصوا إنه إن علم أحد أين هو فليدلهم عليه ليمسكوه. يا لهذا الجهل وهذه البلادة وعدم المعرفة التي لهؤلاء الأنجاس فإنهم وضعوا فخاً لصانع القوة الشديدة الكلى القدرة لأنهم مخالفون فسيربطهم هو بسلاسل ويسوقهم إلى الجحيم وموضع العذاب.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

  

يوم الثلاثاء من البصخة المقدسة

2 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 Rating 2.00 (1 Vote)

 

 

الثلاثاء من البصخة 12 من نيسان حسب التقويم العبري

* أحداث يوم الثلاثاء:

+ يتحدث الرب يسوع مع التلاميذ عن الإيمان، تعليقا علي التينة التي رأوها قد يبست من الأصول...
+ ثم يأتي الفريسيون ليحاوروه فيكلمهم عن سلطانه الآتي من فوق.
+ وفي الهيكل تكلم بأمثال كثيرة منها مثل الوزنات المذكورة في انجيل الساعة الحادية عشرة، وأمثال كثيرة سوف يأتي ذكرها في قراءات المساء.. لذلك يعتبر هذا اليوم يوم الأمثال.
+ عند خروج المسيح من الهيكل أراه التلاميذ أبنية الهيكل العظيمة، فأنبأهم بخراب الهيكل ووضح لهم علامات خراب أورشليم.. كما أشار إلى علامات المجئ الثاني ونهاية العالم.
+ المرور على شجرة التين التي يبست من الأصل.
+ بقية النهار في الهيكل مع تلاميذه يجاوبهم ويكلمهم عن المجيء الثاني ويوم الدينونة العظيم والاستعداد له.
+ صدام المخلص مع الرؤساء (السنهدريم يسأل السيد المسيح عن مصر سلطانة)
+ الرب يسوع يجاوب رؤساء الكهنة بالأمثال (مثل الابنين، ومثل الكرامين الأشرار، وعرس ابن الملك).
+ يرد على أسئلة رؤساء الكهنة (الجزية، القيامة والصدوقيون، الوصية العظمى، علاقة السيد المسيح بداود، التحذير من الكتبة والفريسيون، فلسا الأرملة)
+ طلب اليونانيين رؤية الرب يسوع
+ أخر تعاليم الرب يسوع العلنية لليهود
+ التنبؤ بخراب أورشليم والهيكل ونهاية العالم ومثل العشر عذارى.
+ وفى المساء ترك الهيكل ومضى وفى نيته عدم العودة إليه البتة وذهب إلى بيت عنيا ليستريح بعد أن قال لليهود "هوذا بيتكم يترك لكم خراباً لأني أقول لكم لا ترونني من الآن حتى تقولوا مبارك الآتي باسم الرب ( مت 23 :38 ، 39) .
+ خيانة يهوذا
* يقرأ إنجيل متى كله اليوم ونحن صائمون.
* تضاف عبارة "مخلصي الصالح "على تسبحة "لك القوة .."
ابتداء من الساعة الحادية عشر من اليوم لأن مخلصنا في إنجيل هذه الساعة عين ميعاد صلبه بقوله " تعلمون أنه بعد يومين يكون الفصح وابن الإنسان يسلم ليصلب "( مت 26 : 2).
* يقال مزموز الساعة الحادية عشر "كرسيك يا الله" بلحنه المعروف "بالشامي".

 

 

باكر


* السيد المسيح يحث رؤساء اليهود على الإيمان به "وحين كنت أكلمهم كانوا يقاتلونني باطلا"

 

النبوات:

الأولى: خر 19 : 1 - 9

1- في الشهر الثالث بعد خروج بني اسرائيل من ارض مصر في ذلك اليوم جاءوا الى برية سيناء.
2- ارتحلوا من رفيديم و جاءوا الى برية سيناء فنزلوا في البرية هناك نزل اسرائيل مقابل الجبل.
3- و اما موسى فصعد الى الله فناداه الرب من الجبل قائلا هكذا تقول لبيت يعقوب و تخبر بني اسرائيل.
4- انتم رايتم ما صنعت بالمصريين و انا حملتكم على اجنحة النسور و جئت بكم الي.
5- فالان ان سمعتم لصوتي و حفظتم عهدي تكونون لي خاصة من بين جميع الشعوب فان لي كل الارض.
6- و انتم تكونون لي مملكة كهنة و امة مقدسة هذه هي الكلمات التي تكلم بها بني اسرائيل.
7- فجاء موسى و دعا شيوخ الشعب و وضع قدامهم كل هذه الكلمات التي اوصاه بها الرب.
8- فاجاب جميع الشعب معا و قالوا كل ما تكلم به الرب نفعل فرد موسى كلام الشعب الى الرب.
9- فقال الرب لموسى ها انا ات اليك في ظلام السحاب لكي يسمع الشعب حينما اتكلم معك فيؤمنوا بك ايضا الى الابد واخبر موسى الرب بكلام الشعب.

 

الثانية: اي 23 : 2 - 24 : 25

اي 23
2- اليوم ايضا شكواي تمرد ضربتي اثقل من تنهدي.
3- من يعطيني ان اجده فاتي الى كرسيه.
4- احسن الدعوى امامه و املا فمي حججا.
5- فاعرف الاقوال التي بها يجيبني و افهم ما يقوله لي.
6- ابكثرة قوة يخاصمني كلا ولكنه كان ينتبه الي.
7- هنالك كان يحاجه المستقيم وكنت انجو الى الابد من قاضي.
8- هانذا اذهب شرقا فليس هو هناك وغربا فلا اشعر به.
9- شمالا حيث عمله فلا انظره يتعطف الجنوب فلا اراه.
10- لانه يعرف طريقي اذا جربني اخرج كالذهب.
11- بخطواته استمسكت رجلي حفظت طريقه ولم احد.
12- من وصية شفتيه لم ابرح اكثر من فريضتي ذخرت كلام فيه.
13- اما هو فوحده فمن يرده و نفسه تشتهي فيفعل.
14- لانه يتمم المفروض علي و كثير مثل هذه عنده.
15- من اجل ذلك ارتاع قدامه اتامل فارتعب منه.
16- لان الله قد اضعف قلبي و القدير روعني.
17- لاني لم اقطع قبل الظلام و من وجهي لم يغط الدجى.
اي 24
1- لماذا اذ لم تختبئ الازمنة من القدير لا يرى عارفوه يومه.
2- ينقلون التخوم يغتصبون قطيعا و يرعونه.
3- يستاقون حمار اليتامى و يرتهنون ثور الارملة.
4- يصدون الفقراء عن الطريق مساكين الارض يختبئون جميعا.
5- ها هم كالفراء في القفر يخرجون الى عملهم يبكرون للطعام البادية لهم خبز لاولادهم.
6- في الحقل يحصدون علفهم و يعللون كرم الشرير.
7- يبيتون عراة بلا لبس و ليس لهم كسوة في البرد.
8- يبتلون من مطر الجبال و لعدم الملجا يعتنقون الصخر.
9- يخطفون اليتيم عن الثدي و من المساكين يرتهنون.
10- عراة يذهبون بلا لبس و جائعين يحملون حزما.
11- يعصرون الزيت داخل اسوارهم يدوسون المعاصر و يعطشون.
12- من الوجع اناس يئنون و نفس الجرحى تستغيث و الله لا ينتبه الى الظلم.
13- اولئك يكونون بين المتمردين على النور لا يعرفون طرقه و لا يلبثون في سبله.
14- مع النور يقوم القاتل يقتل المسكين و الفقير و في الليل يكون كاللص.
15- و عين الزاني تلاحظ العشاء يقول لا تراقبني عين فيجعل سترا على وجهه.
16- ينقبون البيوت في الظلام في النهار يغلقون على انفسهم لا يعرفون النور.
17- لانه سواء عليهم الصباح و ظل الموت لانهم يعلمون اهوال ظل الموت.
18- خفيف هو على وجه المياه ملعون نصيبهم في الارض لا يتوجه الى طريق الكروم.
19- القحط و القيظ يذهبان بمياه الثلج كذا الهاوية بالذين اخطاوا.
20- تنساه الرحم يستحليه الدود لا يذكر بعد و ينكسر الاثيم كشجرة.
21- يسيء الى العاقر التي لم تلد و لا يحسن الى الارملة.
22- يمسك الاعزاء بقوته يقوم فلا يامن احد بحياته.
23- يعطيه طمانينة فيتوكل و لكن عيناه على طرقهم.
24- يترفعون قليلا ثم لا يكونون و يحطون كالكل يجمعون وكراس السنبلة يقطعون.
25- و ان لم يكن كذا فمن يكذبني و يجعل كلامي لا شيئا

 

الثالثة: هو 4 : 1 - 8

1- اسمعوا قول الرب يا بني اسرائيل ان للرب محاكمة مع سكان الارض لانه لا امانة و لا احسان و لا معرفة الله في الارض.
2- لعن و كذب و قتل و سرقة و فسق يعتنفون و دماء تلحق دماء.
3- لذلك تنوح الارض و يذبل كل من يسكن فيها مع حيوان البرية و طيور السماء و اسماك البحر ايضا تنتزع.
4- و لكن لا يحاكم احد و لا يعاتب احد و شعبك كمن يخاصم كاهنا.
5- فتتعثر في النهار و يتعثر ايضا النبي معك في الليل وانا اخرب امك.
6- قد هلك شعبي من عدم المعرفة لانك انت رفضت المعرفة ارفضك انا حتى لا تكهن لي و لانك نسيت شريعة الهك انسى انا ايضا بنيك.
7- على حسبما كثروا هكذا اخطاوا الي فابدل كرامتهم بهوان.
8- ياكلون خطية شعبي و الى اثمهم يحملون نفوسهم

 

عظة:

+ عظة لأبينا القديس الأنبا شنوده رئيس المتوحدين:
أنا أخبركم بأمرين، أن كل الذين فرح بهم في السماء لأجل توبتهم على الأرض سوف لا يرون حزناً ولا ألماً في ذلك المكان وأما الذين لم يفرح بهم في السماء لأجل الارتداد من توبتهم على الأرض فسوف لا يرون فرحاً ولا ولا نياحاً في ذلك الموضع، لأن الذين سيصنعون فرحهم على الأرض سوف لا يرون فرحاً ولا نياحاً من الآن، أما سمعتم طوبى للحزانى فإنهم يتعزون، وكذلك الآخرون الذين لا يفرحون على الأرض، يفرحون أيضاً في السموات، أما سمعتم الويل لكم أيها الضاحكون الآن فإنكم ستبكون وتحزنون، أليس هذا هو الزمان الذي فيه يلبس الضعفاء القوة، والذي ليس بقوى يقول أنا قوى عندما يعطى قلبه للقول المكتوب، وكقول النبي كثيرون هم الذين ضعفت أجسادهم من كثرة زناهم سيضعفون أيضاً في قلوبهم كما يقول الكتاب عن هؤلاء هكذا إنه يتحطم بنجاسة نفسه، وأما المجاهدون بشجاعة فقد قيل عنهم، أسرع وقوم ذاتك صفياً لله فاعلاً لا بخزى. بقطع كلمة الحق.
فلنختم موعظة أبينا القديس أنبا شنوده الذي أنار عقولنا وعيون قلوبنا باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين.

 

المزمور:

يا رب تنجى نفسي من الشفاه الظالمة ومن اللسان الغاش، ومع مبغضي السلام كنت صاحب سلامة، وحين كنت أكلمهم كانوا يقاتلونني مجاناً الليلويا.

 

الإنجيل:

يو 8 : 21 - 29
21- قال لهم يسوع ايضا انا امضي و ستطلبونني و تموتون في خطيتكم حيث امضي انا لا تقدرون انتم ان تاتوا.
22- فقال اليهود العله يقتل نفسه حتى يقول حيث امضي انا لا تقدرون انتم ان تاتوا.
23- فقال لهم انتم من اسفل اما انا فمن فوق انتم من هذا العالم اما انا فلست من هذا العالم.
24- فقلت لكم انكم تموتون في خطاياكم لانكم ان لم تؤمنوا اني انا هو تموتون في خطاياكم.
25- فقالوا له من انت فقال لهم يسوع انا من البدء ما اكلمكم ايضا به.
26- ان لي اشياء كثيرة اتكلم و احكم بها من نحوكم لكن الذي ارسلني هو حق و انا ما سمعته منه فهذا اقوله للعالم.
27- و لم يفهموا انه كان يقول لهم عن الاب.
28- فقال لهم يسوع متى رفعتم ابن الانسان فحينئذ تفهمون اني انا هو و لست افعل شيئا من نفسي بل اتكلم بهذا كما علمني ابي.
29- و الذي ارسلني هو معي و لم يتركني الاب وحدي لاني في كل حين افعل ما يرضيه

 

الطرح:

* طرح باكر الثلاثاء من البصخة المقدسة:
وجاء إسرائيل إلى جبل رافازين من بعد ثلاثة أشهر وهو في البرية، وخرج بنو إسرائيل من مصر وجبل سيناء إلى هذا المكان فجاء موسى ووقف قدام الله فناداه وتكلم معه قائلاً: هذا ما تقوله لبيت يعقوب وتخبر به بنى إسرائيل، إنكم قد رأيتم أعمالي الكثيرة التي صنعتها أنا بالمصريين وكيف حملتكم أنا بقوتي العالية كأنكم على أجنحة النسور، فاحفظوا ناموسي ووصاياي وأنصتوا لكلامي واصنعوا إرادتي فإنني اخترتكم من بين جميع الأمم لأن لي الأرض كلها والبحر معاً، لتصيروا لي مملكة وشعباً مختاراً وأمة مطهرة. فجاء موسى وأخبر الشعب بجميع هذا الكلام الذي قاله الرب، فصرخ جميع الشعب بصوت واحد قائلين كل ما يرسم به الله نحن نحفظه فقام موسى وخبر العارف أن الشعب سمع أوامرك، فعاد إسرائيل ورجع يعقوب إلى خلف وحاد بنو إسرائيل وصارت وصاياه كلا شئ وأوامره عادت باطلة. فلذلك أرسلهم إلى أعداء مبغضين واستعبدوا للغرباء مرة أخرى، ونكس رؤوسهم أمام الأمم وصاروا في فضيحة وخزي أبدى.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الثالثة


* جزاء رؤساء اليهود لعصيانهم " هوذا بيتكم يترك لكم خرابا " .

 

النبوات:

 

الأولى: تث 8 : 11 - 20

11- احترز من ان تنسى الرب الهك و لا تحفظ وصاياه واحكامه و فرائضه التي انا اوصيك بها اليوم.
12- لئلا اذا اكلت و شبعت و بنيت بيوتا جيدة و سكنت.
13- و كثرت بقرك و غنمك و كثرت لك الفضة و الذهب و كثر كل ما لك.
14- يرتفع قلبك و تنسى الرب الهك الذي اخرجك من ارض مصر من بيت العبودية.
15- الذي سار بك في القفر العظيم المخوف مكان حيات محرقة وعقارب و عطش حيث ليس ماء الذي اخرج لك ماء من صخرة الصوان.
16- الذي اطعمك في البرية المن الذي لم يعرفه اباؤك لكي يذلك و يجربك لكي يحسن اليك في اخرتك.
17- و لئلا تقول في قلبك قوتي و قدرة يدي اصطنعت لي هذه الثروة.
18- بل اذكر الرب الهك انه هو الذي يعطيك قوة لاصطناع الثروة لكي يفي بعهده الذي اقسم به لابائك كما في هذا اليوم.
19- و ان نسيت الرب الهك و ذهبت وراء الهة اخرى و عبدتها وسجدت لها اشهد عليكم اليوم انكم تبيدون لا محالة.
20- كالشعوب الذين يبيدهم الرب من امامكم كذلك تبيدون لاجل انكم لم تسمعوا لقول الرب الهكم

 

الثانية: سيراخ 2 : 1- 9

1- يا بني ان اقبلت لخدمة الرب الاله فاثبت على البر والتقوى و اعدد نفسك للتجربة.
2- ارشد قلبك و احتمل امل اذنك و اقبل اقوال العقل و لا تعجل وقت النوائب.
3- انتظر بصبر ما تنتظره من الله لازمه و لا ترتدد لكي تزداد حياة في اواخرك.
4- مهما نابك فاقبله و كن صابرا على صروف اتضاعك.
5- فان الذهب يمحص في النار و المرضيين من الناس يمحصون في اتون الاتضاع.
6- امن به فينصرك قوم طرقك و امله احفظ مخافته و ابق عليها في شيخوختك.
7- ايها المتقون للرب انتظروا رحمته و لا تحيدوا لئلا تسقطوا.
8- ايها المتقون للرب امنوا به فلا يضيع اجركم.
9- ايها المتقون للرب املوا الخيرات و السرور الابدي والرحمة.

 

الثالثة: اي 27 : 1 - 28 : 2

اي 27
1- و عاد ايوب ينطق بمثله فقال.
2- حي هو الله الذي نزع حقي و القدير الذي امر نفسي.
3- انه ما دامت نسمتي في و نفخة الله في انفي.
4- لن تتكلم شفتاي اثما و لا يلفظ لساني بغش.
5- حاشا لي ان ابرركم حتى اسلم الروح لا اعزل كمالي عني.
6- تمسكت ببري ولا ارخيه قلبي لا يعير يوما من ايامي.
7- ليكن عدوي كالشرير ومعاندي كفاعل الشر.
8- لانه ما هو رجاء الفاجر عندما يقطعه عندما يسلب الله نفسه.
9- افيسمع الله صراخه اذا جاء عليه ضيق.
10- ام يتلذذ بالقدير هل يدعو الله في كل حين.
11- اني اعلمكم بيد الله لا اكتم ما هو عند القدير.
12- ها انتم كلكم قد رايتم فلماذا تتبطلون تبطلا قائلين.
13- هذا نصيب الانسان الشرير من عند الله و ميراث العتاة الذي ينالونه من القدير.
14- ان كثر بنوه فللسيف وذريته لا تشبع خبزا.
15- بقيته تدفن بالموتان وارامله لا تبكي.
16- ان كنز فضة كالتراب واعد ملابس كالطين.
17- فهو يعد و البار يلبسه والبريء يقسم الفضة.
18- يبني بيته كالعث او كمظله صنعها الناطور.
19- يضطجع غنيا و لكنه لا يضم يفتح عينيه ولا يكون.
20- الاهوال تدركه كالمياه ليلا تختطفه الزوبعة.
21- تحمله الشرقية فيذهب وتجرفه من مكانه.
22- يلقي الله عليه ولا يشفق من يده يهرب هربا.
23- يصفقون عليه بايديهم ويصفرون عليه من مكانه.
اي 28
1- لانه يوجد للفضة معدن و موضع للذهب حيث يمحصونه.
2- الحديد يستخرج من التراب و الحجر يسكب نحاسا

 

الرابعة: 1مل 19 : 9 - 14

9- و دخل هناك المغارة و بات فيها و كان كلام الرب اليه يقول ما لك ههنا يا ايليا.
10- فقال قد غرت غيرة للرب اله الجنود لان بني اسرائيل قد تركوا عهدك ونقضوا مذابحك وقتلوا انبياءك بالسيف فبقيت انا وحدي و هم يطلبون نفسي لياخذوها.
11- فقال اخرج و قف على الجبل امام الرب و اذا بالرب عابر و ريح عظيمة و شديدة قد شقت الجبال و كسرت الصخور امام الرب و لم يكن الرب في الريح و بعد الريح زلزلة ولم يكن الرب في الزلزلة.
12- و بعد الزلزلة نار و لم يكن الرب في النار و بعد النار صوت منخفض خفيف.
13- فلما سمع ايليا لف وجهه بردائه و خرج و وقف في باب المغارة و اذا بصوت اليه يقول ما لك ههنا يا ايليا.
14- فقال غرت غيرة للرب اله الجنود لان بني اسرائيل قد تركوا عهدك و نقضوا مذابحك و قتلوا انبياءك بالسيف فبقيت انا وحدي و هم يطلبون نفسي لياخذوها

 

المزمور:

أحكم حكمي ونجيني من أجل كلامك فأحيا، بعيد الخلاص من الخطاة لأنهم لم يطلبوا حقوقك الليلويا.

 

الإنجيل:

مت 23 : 37 - 24 : 2
مت 23
37- يا اورشليم يا اورشليم يا قاتلة الانبياء و راجمة المرسلين اليها كم مرة اردت ان اجمع اولادك كما تجمع الدجاجة فراخها تحت جناحيها و لم تريدوا.
38- هوذا بيتكم يترك لكم خرابا.
39- لاني اقول لكم انكم لا ترونني من الان حتى تقولوا مبارك الاتي باسم الرب.
مت 24
1- ثم خرج يسوع و مضى من الهيكل فتقدم تلاميذه لكي يروه ابنية الهيكل.
2- فقال لهم يسوع اما تنظرون جميع هذه الحق اقول لكم انه لا يترك ههنا حجر على حجر لا ينقض

 

الطرح:

* طرح الساعة الثالثة من يوم الثلاثاء من البصخة المقدسة:
كم من مرة قال الرب أردت أن أجمع بنيك يا أورشليم كمثل الطائر الذي يجمع فراخه تحت جناحيه فلم تريدوا. هوذا أنا اترك لكم بيتكم خراباً قال الرب إلى الانقضاء. فلما سمع التلاميذ نبوة النبي والمخلص أروه بناء الهيكل والحجارة المكرمة والمحرمات فأجابهم قائلاً أنه لا يترك ههنا حجر على حجر إلا وينقض. فبالحقيقة صار هذا بعد أربعين سنة من صعود مخلصنا. جاء الروم وهدموا المدينة وخربوا الهيكل إلى اليوم. مائة وعشرون ربوة رجال من اليهود قتلوا بحد السيف وحل عليهم غضب الله واللعنة غطت وجوههم.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا أتى وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة السادسة


* السيد المسيح يفند أكاذيب رؤساء اليهود.

 

النبوات:

 

الأولى: حز 21 : 3 - 14

3- و قل لارض اسرائيل هكذا قال الرب هانذا عليك و استل سيفي من غمده فاقطع منك الصديق و الشرير.
4- من حيث اني اقطع منك الصديق و الشرير فلذلك يخرج سيفي من غمده على كل بشر من الجنوب الى الشمال.
5- فيعلم كل بشر اني انا الرب سللت سيفي من غمده لا يرجع ايضا.
6- اما انت يا ابن ادم فتنهد بانكسار الحقوين و بمرارة تنهد امام عيونهم.
7- و يكون اذا قالوا لك على م تتنهد انك تقول على الخبر لانه جاء فيذوب كل قلب و ترتخي كل الايدي و تيئس كل روح و كل الركب تصير كالماء ها هي اتية و تكون يقول السيد الرب.
8- و كان الي كلام الرب قائلا.
9- يا ابن ادم تنبا و قل هكذا قال الرب قل سيف سيف حدد وصقل ايضا.
10- قد حدد ليذبح ذبحا قد صقل لكي يبرق فهل نبتهج عصا ابني تزدري بكل عود.
11- و قد اعطاه ليصقل لكي يمسك بالكف هذا السيف قد حدد وهو مصقول لكي يسلم ليد القاتل.
12- اصرخ و ولول يا ابن ادم لانه يكون على شعبي و على كل رؤساء اسرائيل اهوال بسبب السيف تكون على شعبي لذلك اصفق على فخذك.
13- لانه امتحان و ماذا ان لم تكن ايضا العصا المزدرية يقول السيد الرب.
14- فتنبا انت يا ابن ادم و اصفق كفا على كف و ليعد السيف ثالثة هو سيف القتلى سيف القتل العظيم المحيق بهم

 

الثانية: سيراخ 4 : 23 - 5 : 2

سيراخ 4
23- يا بني احرص على الزمان و احتفظ من الشر.
24- و لا تستحي في امر نفسك.
25- فان من الحياء ما يجلب الخطيئة و منه ما هو مجد ونعمة.
26- لا تحاب الوجوه فذلك ضرر لنفسك.
27- و لا تستحي حياء به هلاكك.
28- لا تمتنع من الكلام في وقت الخلاص و لا تكتم حكمتك اذا جمل ابداؤها.
29- فانما تعرف الحكمة بالكلام و التاديب بنطق اللسان.
30- لا تخالف الحق بل استحي من جهالتك.
31- لا تستحي ان تعترف بخطاياك و لا تغالب مجرى النهر.
32- و لا تتذلل للرجل الاحمق و لا تحاب وجه المقتدر.
33- جاهد عن الحق الى الموت و الرب الاله يقاتل عنك.
34- لا تكن جافيا في لسانك و لا كسلا متوانيا في اعمالك.
35- لا تكن كاسد في بيتك و كمجنون بين اهلك.
36- لا تكن يدك مبسوطة للاخذ مقبوضة عن العطاء.
سيراخ 5
1- لا تعتد باموالك و لا تقل لي بها كفاية.
2- لا تتبع هواك و لا قوتك لتسير في شهوات قلبك

 

الثالثة: اش 1 : 1 - 9

1- رؤيا اشعياء بن اموص التي راها على يهوذا و اورشليم في ايام عزيا و يوثام و احاز و حزقيا ملوك يهوذا.
2- اسمعي ايتها السماوات و اصغي ايتها الارض لان الرب يتكلم ربيت بنين و نشاتهم اما هم فعصوا علي.
3- الثور يعرف قانيه و الحمار معلف صاحبه اما اسرائيل فلا يعرف شعبي لا يفهم.
4- ويل للامة الخاطئة الشعب الثقيل الاثم نسل فاعلي الشر اولاد مفسدين تركوا الرب استهانوا بقدوس اسرائيل ارتدوا الى وراء.
5- على م تضربون بعد تزدادون زيغانا كل الراس مريض و كل القلب سقيم.
6- من اسفل القدم الى الراس ليس فيه صحة بل جرح و احباط و ضربة طرية لم تعصر و لم تعصب و لم تلين بالزيت.
7- بلادكم خربة مدنكم محرقة بالنار ارضكم تاكلها غرباء قدامكم و هي خربة كانقلاب الغرباء.
8- فبقيت ابنة صهيون كمظلة في كرم كخيمة في مقثاة كمدينة محاصرة.
9- لولا ان رب الجنود ابقى لنا بقية صغيرة لصرنا مثل سدوم و شابهنا عمورة

 

المزمور:

منقذي من أعدائي الراجزين ومن الذين يقومون علي يرفعني (جملة) ومن الرجل الظالم تنجيني، يخلصني من أعدائي الأشداء ومن أيدي الذين يبغضونني الليلويا.

 

الإنجيل:

يو 8 : 12 - 20
12- ثم كلمهم يسوع ايضا قائلا انا هو نور العالم من يتبعني فلا يمشي في الظلمة بل يكون له نور الحياة.
13- فقال له الفريسيون انت تشهد لنفسك شهادتك ليست حقا.
14- اجاب يسوع و قال لهم و ان كنت اشهد لنفسي فشهادتي حق لاني اعلم من اين اتيت و الى اين اذهب و اما انتم فلا تعلمون من اين اتي و لا الى اين اذهب.
15- انتم حسب الجسد تدينون اما انا فلست ادين احدا.
16- و ان كنت انا ادين فدينونتي حق لاني لست وحدي بل انا و الاب الذي ارسلني.
17- و ايضا في ناموسكم مكتوب ان شهادة رجلين حق.
18- انا هو الشاهد لنفسي و يشهد لي الاب الذي ارسلني.
19- فقالوا له اين هو ابوك اجاب يسوع لستم تعرفونني انا و لا ابي لو عرفتموني لعرفتم ابي ايضا.
20- هذا الكلام قاله يسوع في الخزانة و هو يعلم في الهيكل و لم يمسكه احد لان ساعته لم تكن قد جاءت بعد

 

الطرح:

* طرح الساعة السادسة من يوم الثلاثاء من البصخة المقدسة:
الإله الحقيقي الذي أتى إلى العالم يقول وقوله الحق من فمه غير الكاذب: إنني أنا نور العالم ومن يتبعني لن يمشى في الظلام. بل يجد نور الحياة يهديه إلى طريق الحق. أنت هو بالحق نور الآب والشخص الذي من جوهره. الذي مجده يشرق بلمعان عظيم على المسكونة في آخر الدهور. جذبنا معاً نحن معشر الشعوب الغريبة إلى معرفة الحق باسمه. وأضاء علينا بنور لاهوته نحن الجلوس في الظلمة وظلال الموت. فأما اليهود المخالفون الذين هم خواصه ألقاهم في ظلمة الجحيم إلى الأبد. لأنهم رفضوا أقواله ولم يقبلوه وحكموا عليه بحكم الموت. فلنعظم نحن اسمه القدوس ونمجده بغير فتور.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع إسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة التاسعة


* المؤمنون الحقيقيون هم الأبرار من شعب يسوع وليس رؤساء اليهود ، جمع المختارين في نهاية العالم دون هؤلاء الرؤساء المخالفين " يرسل ملائكته فيجمعون مختاريه من الرياح الأربع "

 

النبوات:

 

الأولى: تك 6 : 5 - 9 : 6

تك 6
5- و راى الرب ان شر الانسان قد كثر في الارض و ان كل تصور افكار قلبه انما هو شرير كل يوم.
6- فحزن الرب انه عمل الانسان في الارض و تاسف في قلبه.
7- فقال الرب امحو عن وجه الارض الانسان الذي خلقته الانسان مع بهائم و دبابات و طيور السماء لاني حزنت اني عملتهم.
8- و اما نوح فوجد نعمة في عيني الرب.
9- هذه مواليد نوح كان نوح رجلا بارا كاملا في اجياله وسار نوح مع الله.
10- و ولد نوح ثلاثة بنين ساما و حاما و يافث.
11- و فسدت الارض امام الله و امتلات الارض ظلما.
12- و راى الله الارض فاذا هي قد فسدت اذ كان كل بشر قد افسد طريقه على الارض.
13- فقال الله لنوح نهاية كل بشر قد اتت امامي لان الارض امتلات ظلما منهم فها انا مهلكهم مع الارض.
14- اصنع لنفسك فلكا من خشب جفر تجعل الفلك مساكن وتطليه من داخل و من خارج بالقار.
15- و هكذا تصنعه ثلاث مئة ذراع يكون طول الفلك و خمسين ذراعا عرضه و ثلاثين ذراعا ارتفاعه.
16- و تصنع كوا للفلك و تكمله الى حد ذراع من فوق و تضع باب الفلك في جانبه مساكن سفلية و متوسطة و علوية تجعله.
17- فها انا ات بطوفان الماء على الارض لاهلك كل جسد فيه روح حياة من تحت السماء كل ما في الارض يموت.
18- و لكن اقيم عهدي معك فتدخل الفلك انت و بنوك وامراتك و نساء بنيك معك.
19- و من كل حي من كل ذي جسد اثنين من كل تدخل الى الفلك لاستبقائها معك تكون ذكرا و انثى.
20- من الطيور كاجناسها و من البهائم كاجناسها و من كل دبابات الارض كاجناسها اثنين من كل تدخل اليك لاستبقائها.
21- و انت فخذ لنفسك من كل طعام يؤكل و اجمعه عندك فيكون لك و لها طعاما.
22- ففعل نوح حسب كل ما امره به الله هكذا فعل.
تك 7
1- و قال الرب لنوح ادخل انت و جميع بيتك الى الفلك لاني اياك رايت بارا لدي في هذا الجيل.
2- من جميع البهائم الطاهرة تاخذ معك سبعة سبعة ذكرا وانثى و من البهائم التي ليست بطاهرة اثنين ذكرا و انثى.
3- و من طيور السماء ايضا سبعة سبعة ذكرا و انثى لاستبقاء نسل على وجه كل الارض.
4- لاني بعد سبعة ايام ايضا امطر على الارض اربعين يوما و اربعين ليلة و امحو عن وجه الارض كل قائم عملته.
5- ففعل نوح حسب كل ما امره به الرب.
6- و لما كان نوح ابن ست مئة سنة صار طوفان الماء على الارض.
7- فدخل نوح و بنوه و امراته و نساء بنيه معه الى الفلك من وجه مياه الطوفان.
8- و من البهائم الطاهرة و البهائم التي ليست بطاهرة ومن الطيور و كل ما يدب على الارض.
9- دخل اثنان اثنان الى نوح الى الفلك ذكرا و انثى كما امر الله نوحا.
10- و حدث بعد السبعة الايام ان مياه الطوفان صارت على الارض.
11- في سنة ست مئة من حياة نوح في الشهر الثاني في اليوم السابع عشر من الشهر في ذلك اليوم انفجرت كل ينابيع الغمر العظيم و انفتحت طاقات السماء.
12- و كان المطر على الارض اربعين يوما و اربعين ليلة.
13- في ذلك اليوم عينه دخل نوح و سام و حام و يافث بنو نوح و امراة نوح و ثلاث نساء بنيه معهم الى الفلك.
14- هم و كل الوحوش كاجناسها و كل البهائم كاجناسها و كل الدبابات التي تدب على الارض كاجناسها و كل الطيور كاجناسها كل عصفور كل ذي جناح.
15- و دخلت الى نوح الى الفلك اثنين اثنين من كل جسد فيه روح حياة.
16- و الداخلات دخلت ذكرا و انثى من كل ذي جسد كما امره الله و اغلق الرب عليه.
17- و كان الطوفان اربعين يوما على الارض و تكاثرت المياه و رفعت الفلك فارتفع عن الارض.
18- و تعاظمت المياه و تكاثرت جدا على الارض فكان الفلك يسير على وجه المياه.
19- و تعاظمت المياه كثيرا جدا على الارض فتغطت جميع الجبال الشامخة التي تحت كل السماء.
20- خمس عشرة ذراعا في الارتفاع تعاظمت المياه فتغطت الجبال.
21- فمات كل ذي جسد كان يدب على الارض من الطيور والبهائم و الوحوش و كل الزحافات التي كانت تزحف على الارض و جميع الناس.
22- كل ما في انفه نسمة روح حياة من كل ما في اليابسة مات.
23- فمحا الله كل قائم كان على وجه الارض الناس والبهائم و الدبابات و طيور السماء فانمحت من الارض وتبقى نوح و الذين معه في الفلك فقط.
24- و تعاظمت المياه على الارض مئة و خمسين يوما.
تك 8
1- ثم ذكر الله نوحا و كل الوحوش و كل البهائم التي معه في الفلك و اجاز الله ريحا على الارض فهدات المياه.
2- و انسدت ينابيع الغمر و طاقات السماء فامتنع المطر من السماء.
3- و رجعت المياه عن الارض رجوعا متواليا و بعد مئة وخمسين يوما نقصت المياه.
4- و استقر الفلك في الشهر السابع في اليوم السابع عشر من الشهر على جبال اراراط.
5- و كانت المياه تنقص نقصا متواليا الى الشهر العاشر وفي العاشر في اول الشهر ظهرت رؤوس الجبال.
6- و حدث من بعد اربعين يوما ان نوحا فتح طاقة الفلك التي كان قد عملها.
7- و ارسل الغراب فخرج مترددا حتى نشفت المياه عن الارض.
8- ثم ارسل الحمامة من عنده ليرى هل قلت المياه عن وجه الارض.
9- فلم تجد الحمامة مقرا لرجلها فرجعت اليه الى الفلك لان مياها كانت على وجه كل الارض فمد يده و اخذها وادخلها عنده الى الفلك.
10- فلبث ايضا سبعة ايام اخر و عاد فارسل الحمامة من الفلك.
11- فاتت اليه الحمامة عند المساء و اذا ورقة زيتون خضراء في فمها فعلم نوح ان المياه قد قلت عن الارض.
12- فلبث ايضا سبعة ايام اخر و ارسل الحمامة فلم تعد ترجع اليه ايضا.
13- و كان في السنة الواحدة و الست مئة في الشهر الاول في اول الشهر ان المياه نشفت عن الارض فكشف نوح الغطاء عن الفلك و نظر فاذا وجه الارض قد نشف.
14- و في الشهر الثاني في اليوم السابع و العشرين من الشهر جفت الارض.
15- و كلم الله نوحا قائلا.
16- اخرج من الفلك انت و امراتك و بنوك و نساء بنيك معك.
17- و كل الحيوانات التي معك من كل ذي جسد الطيور والبهائم و كل الدبابات التي تدب على الارض اخرجها معك ولتتوالد في الارض و تثمر و تكثر على الارض.
18- فخرج نوح و بنوه و امراته و نساء بنيه معه.
19- و كل الحيوانات كل الدبابات و كل الطيور كل ما يدب على الارض كانواعها خرجت من الفلك.
20- و بنى نوح مذبحا للرب و اخذ من كل البهائم الطاهرة ومن كل الطيور الطاهرة و اصعد محرقات على المذبح.
21- فتنسم الرب رائحة الرضا و قال الرب في قلبه لا اعود العن الارض ايضا من اجل الانسان لان تصور قلب الانسان شرير منذ حداثته و لا اعود ايضا اميت كل حي كما فعلت.
22- مدة كل ايام الارض زرع و حصاد و برد و حر و صيف وشتاء و نهار و ليل لا تزال.
تك 9
1- و بارك الله نوحا و بنيه و قال لهم اثمروا و اكثروا واملاوا الارض.
2- و لتكن خشيتكم و رهبتكم على كل حيوانات الارض و كل طيور السماء مع كل ما يدب على الارض و كل اسماك البحر قد دفعت الى ايديكم.
3- كل دابة حية تكون لكم طعاما كالعشب الاخضر دفعت اليكم الجميع.
4- غير ان لحما بحياته دمه لا تاكلوه.
5- و اطلب انا دمكم لانفسكم فقط من يد كل حيوان اطلبه ومن يد الانسان اطلب نفس الانسان من يد الانسان اخيه.
6- سافك دم الانسان بالانسان يسفك دمه لان الله على صورته عمل الانسان

 

الثانية: ام 9 : 1 - 11

1- الحكمة بنت بيتها نحتت اعمدتها السبعة.
2- ذبحت ذبحها مزجت خمرها ايضا رتبت مائدتها.
3- ارسلت جواريها تنادي على ظهور اعالي المدينة.
4- من هو جاهل فليمل الى هنا و الناقص الفهم قالت له.
5- هلموا كلوا من طعامي و اشربوا من الخمر التي مزجتها.
6- اتركوا الجهالات فتحيوا و سيروا في طريق الفهم.
7- من يوبخ مستهزئا يكسب لنفسه هوانا و من ينذر شريرا يكسب عيبا.
8- لا توبخ مستهزئا لئلا يبغضك وبخ حكيما فيحبك.
9- اعط حكيما فيكون اوفر حكمة علم صديقا فيزداد علما.
10- بدء الحكمة مخافة الرب و معرفة القدوس فهم.
11- لانه بي تكثر ايامك و تزداد لك سنو حياة

 

الثالثة: اش 40 : 9 - 31

9- على جبل عال اصعدي يا مبشرة صهيون ارفعي صوتك بقوة يا مبشرة اورشليم ارفعي لا تخافي قولي لمدن يهوذا هوذا الهك.
10- هوذا السيد الرب بقوة ياتي و ذراعه تحكم له هوذا اجرته معه و عملته قدامه.
11- كراع يرعى قطيعه بذراعه يجمع الحملان و في حضنه يحملها و يقود المرضعات.
12- من كال بكفه المياه و قاس السماوات بالشبر و كال بالكيل تراب الارض و وزن الجبال بالقبان و الاكام بالميزان.
13- من قاس روح الرب و من مشيره يعلمه.
14- من استشاره فافهمه و علمه في طريق الحق و علمه معرفة وعرفه سبيل الفهم.
15- هوذا الامم كنقطة من دلو و كغبار الميزان تحسب هوذا الجزائر يرفعها كدقة.
16- و لبنان ليس كافيا للايقاد و حيوانه ليس كافيا لمحرقة.
17- كل الامم كلا شيء قدامه من العدم و الباطل تحسب عنده.
18- فبمن تشبهون الله و اي شبه تعادلون به.
19- الصنم يسبكه الصانع و الصائغ يغشيه بذهب و يصوغ سلاسل فضة.
20- الفقير عن التقدمة ينتخب خشبا لا يسوس يطلب له صانعا ماهرا لينصب صنما لا يتزعزع.
21- الا تعلمون الا تسمعون الم تخبروا من البداءة الم تفهموا من اساسات الارض.
22- الجالس على كرة الارض و سكانها كالجندب الذي ينشر السماوات كسرادق و يبسطها كخيمة للسكن.
23- الذي يجعل العظماء لا شيء و يصير قضاة الارض كالباطل.
24- لم يغرسوا بل لم يزرعوا و لم يتاصل في الارض ساقهم فنفخ ايضا عليهم فجفوا و العاصف كالعصف يحملهم.
25- فبمن تشبهونني فاساويه يقول القدوس.
26- ارفعوا الى العلاء عيونكم و انظروا من خلق هذه من الذي يخرج بعدد جندها يدعو كلها باسماء لكثرة القوة وكونه شديد القدرة لا يفقد احد.
27- لماذا تقول يا يعقوب و تتكلم يا اسرائيل قد اختفت طريقي عن الرب و فات حقي الهي.
28- اما عرفت ام لم تسمع اله الدهر الرب خالق اطراف الارض لا يكل و لا يعيا ليس عن فهمه فحص.
29- يعطي المعيي قدرة و لعديم القوة يكثر شدة.
30- الغلمان يعيون و يتعبون و الفتيان يتعثرون تعثرا.
31- و اما منتظروا الرب فيجددون قوة يرفعون اجنحة كالنسور يركضون و لا يتعبون يمشون و لا يعيون

 

الرابعة: دا 7 : 9 - 15

9- كنت ارى انه وضعت عروش و جلس القديم الايام لباسه ابيض كالثلج و شعر راسه كالصوف النقي و عرشه لهيب نار وبكراته نار متقدة.
10- نهر نار جرى و خرج من قدامه الوف الوف تخدمه و ربوات ربوات وقوف قدامه فجلس الدين و فتحت الاسفار.
11- كنت انظر حينئذ من اجل صوت الكلمات العظيمة التي تكلم بها القرن كنت ارى الى ان قتل الحيوان و هلك جسمه ودفع لوقيد النار.
12- اما باقي الحيوانات فنزع عنهم سلطانهم و لكن اعطوا طول حياة الى زمان و وقت.
13- كنت ارى في رؤى الليل و اذا مع سحب السماء مثل ابن انسان اتى و جاء الى القديم الايام فقربوه قدامه.
14- فاعطي سلطانا و مجدا و ملكوتا لتتعبد له كل الشعوب والامم و الالسنة سلطانه سلطان ابدي ما لن يزول و ملكوته ما لا ينقرض.
15- اما انا دانيال فحزنت روحي في وسط جسمي و افزعتني رؤى راسي.

 

الخامسة: ام 8 : 1 - 12

1- العل الحكمة لا تنادي و الفهم الا يعطي صوته.
2- عند رؤوس الشواهق عند الطريق بين المسالك تقف.
3- بجانب الابواب عند ثغر المدينة عند مدخل الابواب تصرح.
4- لكم ايها الناس انادي وصوتي الى بني ادم.
5- ايها الحمقى تعلموا ذكاء ويا جهال تعلموا فهما.
6- اسمعوا فاني اتكلم بامور شريفة و افتتاح شفتي استقامة.
7- لان حنكي يلهج بالصدق ومكرهة شفتي الكذب.
8- كل كلمات فمي بالحق ليس فيها عوج و لا التواء.
9- كلها واضحة لدى الفهيم ومستقيمة لدى الذين يجدون المعرفة.
10- خذوا تاديبي لا الفضة والمعرفة اكثر من الذهب المختار.
11- لان الحكمة خير من اللالئ وكل الجواهر لا تساويها.
12- انا الحكمة اسكن الذكاء واجد معرفة التدابير.

 

عظة:

+ عظة لأبينا القديس الأنبا شنوده رئيس المتوحدين:
فلنصنع إرادة الله ياأخوتى مادام لنا وقت أن نعمل فيه أعمال الرب. تذكروا أن الموت لا يتأخر ومصيرنا أن نترك العالم. أين جميع الذين كانوا قبلنا هوذا كلهم الآن يرقدون في القبور. فلنصنع تليق بنعمة الله التي أعطاها لنا وعلينا نحن وكل المسيحيين أن نتشبه بيسوع المسيح النور الحقيقي لأننا نحن بشر. هو السيد ونحن عبيده. هو الراعي ونحن غنم تحت يده هو مولود من الآب ولكن نحن خليقته نور من نور مات عنا نحن الخطاة وسلم ذاته عنا على خشبة الصليب لينعم لنا بملكوته. ما كان العبيد ملتزمين أن يموتوا عن سيدهم أما السيد فقد استهان بالخزي ومات عن عبيده كي حسبما مات هو هم يموتون معه وكما هو حي فهم أيضاً يحيون.
فلنختم موعظة أبينا القديس العظيم الأنبا شنوده رئيس المتوحدين الذي أنار عقولنا وعيون قلوبنا باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين

 

المزمور:

إليك يا رب رفعت نفسي إلهي عليك توكلت فلا تخزني إلى الأبد (جملة)
ولا تضحك بي أعدائي ليخز الذين يصنعون الإثم باطلاً. الليلويا.

 

الإنجيل:

مت 24 : 3 - 35
3- و فيما هو جالس على جبل الزيتون تقدم اليه التلاميذ على انفراد قائلين قل لنا متى يكون هذا و ما هي علامة مجيئك وانقضاء الدهر.
4- فاجاب يسوع و قال لهم انظروا لا يضلكم احد.
5- فان كثيرين سياتون باسمي قائلين انا هو المسيح ويضلون كثيرين.
6- و سوف تسمعون بحروب و اخبار حروب انظروا لا ترتاعوا لانه لا بد ان تكون هذه كلها و لكن ليس المنتهى بعد.
7- لانه تقوم امة على امة و مملكة على مملكة و تكون مجاعات و اوبئة و زلازل في اماكن.
8- و لكن هذه كلها مبتدا الاوجاع.
9- حينئذ يسلمونكم الى ضيق و يقتلونكم و تكونون مبغضين من جميع الامم لاجل اسمي.
10- وحينئذ يعثر كثيرون و يسلمون بعضهم بعضا و يبغضون بعضهم بعضا.
11- ويقوم انبياء كذبة كثيرون و يضلون كثيرين.
12- ولكثرة الاثم تبرد محبة الكثيرين.
13- ولكن الذي يصبر الى المنتهى فهذا يخلص.
14- ويكرز ببشارة الملكوت هذه في كل المسكونة شهادة لجميع الامم ثم ياتي المنتهى.
15- فمتى نظرتم رجسة الخراب التي قال عنها دانيال النبي قائمة في المكان المقدس ليفهم القارئ.
16- فحينئذ ليهرب الذين في اليهودية الى الجبال.
17- والذي على السطح فلا ينزل لياخذ من بيته شيئا.
18- والذي في الحقل فلا يرجع الى ورائه لياخذ ثيابه.
19- وويل للحبالى و المرضعات في تلك الايام.
20- وصلوا لكي لا يكون هربكم في شتاء و لا في سبت.
21- لانه يكون حينئذ ضيق عظيم لم يكن مثله منذ ابتداء العالم الى الان و لن يكون.
22- ولو لم تقصر تلك الايام لم يخلص جسد و لكن لاجل المختارين تقصر تلك الايام.
23- حينئذ ان قال لكم احد هوذا المسيح هنا او هناك فلا تصدقوا.
24- لانه سيقوم مسحاء كذبة وانبياء كذبة ويعطون ايات عظيمة وعجائب حتى يضلوا لو امكن المختارين ايضا.
25- ها انا قد سبقت واخبرتكم.
26- فان قالوا لكم ها هو في البرية فلا تخرجوا ها هو في المخادع فلا تصدقوا.
27- لانه كما ان البرق يخرج من المشارق ويظهر الى المغارب هكذا يكون ايضا مجيء ابن الانسان.
28- لانه حيثما تكن الجثة فهناك تجتمع النسور.
29- وللوقت بعد ضيق تلك الايام تظلم الشمس والقمر لايعطي ضوءه والنجوم تسقط من السماء وقوات السماوات تتزعزع.
30- وحينئذ تظهر علامة ابن الانسان في السماء وحينئذ تنوح جميع قبائل الارض ويبصرون ابن الانسان اتيا على سحاب السماء بقوة ومجد كثير.
31- فيرسل ملائكته ببوق عظيم الصوت فيجمعون مختاريه من الاربع الرياح من اقصاء السماوات الى اقصائها.
32- فمن شجرة التين تعلموا المثل متى صار غصنها رخصا واخرجت اوراقها تعلمون ان الصيف قريب.
33- هكذا انتم ايضا متى رايتم هذا كله فاعلموا انه قريب على الابواب.
34- الحق اقول لكم لا يمضي هذا الجيل حتى يكون هذا كله.
35- السماء والارض تزولان ولكن كلامي لا يزول.

 

الطرح:

* طرح الساعة التاسعة من يوم الثلاثاء من البصخة المقدسة:
يا جميع سكان أورشليم تعالوا لنمضى إلى جبل الزيتون، لننظر يسوع الناصري ابن داود كلمة الآب جالساً هناك وتلاميذه محيطين به يسألونه، فأعلموه أولاً بناء الهيكل وحجارته العظيمة وكمال زينته، فأجاب مخلصنا الكثير الرحمة مرشد كل أحد يتوكل عليه، بهدوء ومعرفة يثبت قلوبهم على ما سوف يكون، أنظروا لا يضلكم أحد في شئ إذا وقعتم في التجارب فسوف تقوم أمة على أمة ومملكة على مملكة وتكون زلازل وموت في أماكن وتكون الشدائد والضيقات على الأرض، واعلموا إنهم سوف يقتلونكم والأمم يبغضونكم، هذا يفعلونه بكم من أجل إسمى فاصبروا أنتم لكي تخلصوا.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

 

 

الساعة الحادية عشر


* جهنم جزاء الأشرار. " أذهبوا عني يا ملاعين إلى النار الأبدية المعدة لإبليس وملائكته ".

 

النبوات:

 

الأولى: اش 30 : 25 - 33

25- و يكون على كل جبل عال و على كل اكمة مرتفعة سواق ومجاري مياه في يوم المقتلة العظيمة حينما تسقط الابراج.
26- و يكون نور القمر كنور الشمس و نور الشمس يكون سبعة اضعاف كنور سبعة ايام في يوم يجبر الرب كسر شعبه و يشفي رض ضربه.
27- هوذا اسم الرب ياتي من بعيد غضبه مشتعل و الحريق عظيم شفتاه ممتلئتان سخطا و لسانه كنار اكلة.
28- و نفخته كنهر غامر يبلغ الى الرقبة لغربلة الامم بغربال السوء و على فكوك الشعوب رسن مضل.
29- تكون لكم اغنية كليلة تقديس عيد و فرح قلب كالسائر بالناي لياتي الى جبل الرب الى صخر اسرائيل.
30- و يسمع الرب جلال صوته و يري نزول ذراعه بهيجان غضب و لهيب نار اكلة نوء و سيل و حجارة برد.
31- لانه من صوت الرب يرتاع اشور بالقضيب يضرب.
32- و يكون كل مرور عصا القضاء التي ينزلها الرب عليه بالدفوف و العيدان و بحروب ثائرة يحاربه.
33- لان تفتة مرتبة منذ الامس مهياة هي ايضا للملك عميقة واسعة كومتها نار و حطب بكثرة نفخة الرب كنهر كبريت توقدها

 

الثانية: ام 6 : 20 - 7 : 4

ام 6
20- يا ابني احفظ وصايا ابيك و لا تترك شريعة امك.
21- اربطها على قلبك دائما قلد بها عنقك.
22- اذا ذهبت تهديك اذا نمت تحرسك و اذا استيقظت فهي تحدثك.
23- لان الوصية مصباح و الشريعة نور و توبيخات الادب طريق الحياة.
24- لحفظك من المراة الشريرة من ملق لسان الاجنبية.
25- لا تشتهين جمالها بقلبك و لا تاخذك بهدبها.
26- لانه بسبب امراة زانية يفتقر المرء الى رغيف خبز وامراة رجل اخر تقتنص النفس الكريمة.
27- اياخذ انسان نارا في حضنه و لا تحترق ثيابه.
28- او يمشي انسان على الجمر و لا تكتوي رجلاه.
29- هكذا من يدخل على امراة صاحبه كل من يمسها لا يكون بريئا.
30- لا يستخفون بالسارق و لو سرق ليشبع نفسه و هو جوعان.
31- ان وجد يرد سبعة اضعاف و يعطي كل قنية بيته.
32- اما الزاني بامراة فعديم العقل المهلك نفسه هو يفعله.
33- ضربا و خزيا يجد و عاره لا يمحى.
34- لان الغيرة هي حمية الرجل فلا يشفق في يوم الانتقام.
35- لا ينظر الى فدية ما و لا يرضى و لو اكثرت الرشوة.
ام 7
1- يا ابني احفظ كلامي و اذخر وصاياي عندك.
2- احفظ وصاياي فتحيا و شريعتي كحدقة عينك.
3- اربطها على اصابعك اكتبها على لوح قلبك.
4- قل للحكمة انت اختي و ادع الفهم ذا قرابة.

 

عظة:

+ عظة لأبينا القديس يوحنا ذهبي الفم بركته المقدسة فلتكن معنا آمين.
أريد أن أذكركم أيها الإخوة بما أقوله لكم مرات عديدة وقت تناولنا من أسرار المسيح المقدسة. إذ رأيتكم في تراخ عظيم وعدم مخافة تستوجب النوح فإني أبكى لنفسي وأقول في فكرى. ألعل هؤلاء عارفون لمن هم قيام أو قوة هذا السر؟
وهكذا أغضب بغير إرادتي. وإني كنت أريد أن أخرج من وسطكم من ضيقة نفسي وإذا وبخت أحداً منكم لا يكترث لقولي بل يتذمر على كأنني قد ظلمته. يا للعجب العظيم إن الذين يظلمونكم ويسلبون أمتعتكم لا تغضبون عليهم كغضبكم على أنا الذي أريد خلاصكم. أنا خائف ومرتعد حين علمت بعقاب الله الذي يحل بكم بسبب تهاونكم بهذا السر العظيم.
ألعلكم تعلمون من هو هذا الذي تريدون أن تتناولوا منه.
هو الجسد المقدس الذي لله الكلمة ودمه الذي بذله عن خلاصنا. هذا إذا تناول أحد منه بغير استحقاق يكون له عقوبة ومحقاً كما صار ليهوذا الذي سلم الرب.
فلنختم موعظة أبينا القديس العظيم الأنبا يوحنا فم الذهب الذي أنار عقولنا وعيون قلوبنا باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين.

 

المزمور: sound high

كرسيك يا الله إلى دهر الدهور، قضيب الاستقامة هو قضيب ملكك (جملة) طوبي للذي يتفهم في أمر المسكين والفقير في اليوم السوء ينجيه الرب الليلويا

 

الإنجيل:

مت 25 : 14 - 26 : 2
مت 25
14- و كانما انسان مسافر دعا عبيده و سلمهم امواله.
15- فاعطى واحدا خمس وزنات و اخر وزنتين و اخر وزنة كل واحد على قدر طاقته و سافر للوقت.
16- فمضى الذي اخذ الخمس وزنات و تاجر بها فربح خمس وزنات اخر.
17- و هكذا الذي اخذ الوزنتين ربح ايضا وزنتين اخريين.
18- و اما الذي اخذ الوزنة فمضى و حفر في الارض و اخفى فضة سيده.
19- و بعد زمان طويل اتى سيد اولئك العبيد و حاسبهم.
20- فجاء الذي اخذ الخمس وزنات و قدم خمس وزنات اخر قائلا يا سيد خمس وزنات سلمتني هوذا خمس وزنات اخر ربحتها فوقها.
21- فقال له سيده نعما ايها العبد الصالح و الامين كنت امينا في القليل فاقيمك على الكثير ادخل الى فرح سيدك.
22- ثم جاء الذي اخذ الوزنتين و قال يا سيد وزنتين سلمتني هوذا وزنتان اخريان ربحتهما فوقهما.
23- قال له سيده نعما ايها العبد الصالح و الامين كنت امينا في القليل فاقيمك على الكثير ادخل الى فرح سيدك.
24- ثم جاء ايضا الذي اخذ الوزنة الواحدة و قال يا سيد عرفت انك انسان قاس تحصد حيث لم تزرع و تجمع حيث لم تبذر.
25- فخفت و مضيت و اخفيت وزنتك في الارض هوذا الذي لك.
26- فاجاب سيده و قال له ايها العبد الشرير و الكسلان عرفت اني احصد حيث لم ازرع و اجمع من حيث لم ابذر.
27- فكان ينبغي ان تضع فضتي عند الصيارفة فعند مجيئي كنت اخذ الذي لي مع ربا.
28- فخذوا منه الوزنة و اعطوها للذي له العشر وزنات.
29- لان كل من له يعطى فيزداد و من ليس له فالذي عنده يؤخذ منه.
30- والعبد البطال اطرحوه الى الظلمة الخارجية هناك يكون البكاء و صرير الاسنان.
31- ومتى جاء ابن الانسان في مجده و جميع الملائكة القديسين معه فحينئذ يجلس على كرسي مجده.
32- ويجتمع امامه جميع الشعوب فيميز بعضهم من بعض كما يميز الراعي الخراف من الجداء.
33- فيقيم الخراف عن يمينه و الجداء عن اليسار.
34- ثم يقول الملك للذين عن يمينه تعالوا يا مباركي ابي رثوا الملكوت المعد لكم منذ تاسيس العالم.
35- لاني جعت فاطعمتموني عطشت فسقيتموني كنت غريبا فاويتموني.
36- عريانا فكسيتموني مريضا فزرتموني محبوسا فاتيتم الي.
37- فيجيبه الابرار حينئذ قائلين يا رب متى رايناك جائعا فاطعمناك او عطشانا فسقيناك.
38- و متى رايناك غريبا فاويناك او عريانا فكسوناك.
39- و متى رايناك مريضا او محبوسا فاتينا اليك.
40- فيجيب الملك ويقول لهم الحق اقول لكم بما انكم فعلتموه باحد اخوتي هؤلاء الاصاغر فبي فعلتم.
41- ثم يقول ايضا للذين عن اليسار اذهبوا عني يا ملاعين الى النار الابدية المعدة لابليس و ملائكته.
42- لاني جعت فلم تطعموني عطشت فلم تسقوني.
43- كنت غريبا فلم تاووني عريانا فلم تكسوني مريضا ومحبوسا فلم تزوروني.
44- حينئذ يجيبونه هم ايضا قائلين يا رب متى رايناك جائعا او عطشانا او غريبا او عريانا او مريضا او محبوسا ولم نخدمك.
45- فيجيبهم قائلا الحق اقول لكم بما انكم لم تفعلوه باحد هؤلاء الاصاغر فبي لم تفعلوا.
46- فيمضي هؤلاء الى عذاب ابدي و الابرار الى حياة ابدية.
مت 26
1- و لما اكمل يسوع هذه الاقوال كلها قال لتلاميذه.
2- تعلمون انه بعد يومين يكون الفصح و ابن الانسان يسلم ليصلب

 

الطرح:

* طرح الساعة الحادية عشرة من يوم الثلاثاء من البصخة المقدسة:
لك وحدك أخطأت أيها الرب ضابط الكل فاغفر لي يا ربى وإلهى، وصنعت الشر بجسارة وتكاسلت في أوامرك أيها الرب، إذ جئت بقوة مجدك ويحيط بك ملائكتك وتجلس أنت أيها الديان العادل على كرسي مملكتك وتجتمع إليك جميع الأمم من الأربع رياح زوايا الأرض ويفترقون بعضهم من بعض يميناً وشمالاً بكلمة واحدة، وتقف الخراف عن يمينه والجداء عن يساره، فيفرح معك الذين عن يمينك والأبرار الذين صنعوا مرضاتك المتمسكون بأوامرك وحفظوها ويصنعونها
جميعها، الذين أطعموك في جوعك وسقوك أيضاً في عطشك وفى غربتك آووك في بيوتهم وفى عريك ستروك وعندما كنت في السجن جاءوا لزيارتك وفى مرضك خدموك، حينئذ يفرحون بأعمالهم الحسنة ويأخذون أجرهم دون الجداء، فيمضى الأبرار إلى الحياة الدائمة والجداء إلى العذاب، اسمعوا أيها الجهال وافهموا أيها الضالين أن الرحمة تفتخر في الحكم، فاصنعوا الرحمة قبل أن تأتى عليكم دينونة الديان.
فلما فرغ مخلصنا من كلامه أخبر التلاميذ أصفيائه إنه بعد يومين يكون الفصح فاسمعوا يا أخوتي الذين اصطفيتهم، إن ابن الإنسان سيكمل عليه المكتوب في سفر الأنبياء لكي يكون خروفاً للذبح وفصحاً كاملاً إلى كمال الدهور.
فبالحقيقة صرت أيها المسيح إلهنا حملاً بلا عيب عن حياة العالم، الذي هو حمل الله الآب حامل خطية العالم بأسره.
(مرد بحري) المسيح مخلصنا جاء وتألم عنا لكي بآلامه يخلصنا.
(مرد قبلي) فلنمجده ونرفع اسمه لأنه صنع معنا رحمة كعظيم رحمته.

  

المزيد من المقالات...

جميع الحقوق محفوظة© 2007-2018 كنيسة الملاك البحرى

33 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Developed by PiAngelos IT

elmalak-elbahary