ترتيب اسبوع الآلام

فرضت قوانين الرسل على كل مسيحي قراءة العهدين القديم والجديد في أسبوع الآلام وعلى هذا النظام سارت الكنيسة منذ عهدها الأول حتى زمن الأنبا غبريال الثاني السابع والسبعون من باباوات الإسكندرية عام 1258 م رأى صعوبة ذلك على أفراد الشعب ، فجمع عدد كبيراً من آباء الكنيسة وعلمائها ، ووضع نظاماً لقراءات هذا الأسبوع عبارة عن فصول النبوات والأناجيل المتضمنة ألام السيد المسيح. وجعل لكل ساعة قراءات معينة ورتبها طبقاً لسير الحوادث في الأسبوع الأخير من حياة المخلص على الأرض ،وجمع كل ذلك في الكتاب المعروف باسم (الدلال) أو (كتاب البصخة)   elmalak-elbahary 10 cross 23

Register to read more...

 Print  Email

تاريخ اسبوع الآلام

كان في البداية هناك يوم واحد يصام فيه وهو يوم الجمعة العظيمة وقد حفظ هذا اليوم في اللاشعور المسيحي ضداً لفرح اليهود بعيد 14 نيسان ، وكانت غايته هي الشهادة بالأسف والأسى الذي ملأ قلوب المسيحيين عندما يفكرون في إخوانهم من شعب إسرائيل الذين لم يقبلوا إلى معرفة المسيا .

والى هذا اليوم (يوم الجمعة العظيمة) أضيف اليوم التالي له وهو يوم السبت الذي أعتبر بالأحرى ذا خاصية الاستعداد المباشر للعيد .
ولقد أشارت الديداخى (تعليم الرسل) إلى صوم هذين اليومين لاسيما المقبلين إلى المعمودية (الموعوظين) ومعروف إن يوم القيامة في البداية المبكرة جداً في الكنيسة كان ليلة عيد القيامة .

  elmalak-elbahary 09 Jesus Crucifixion 05

Register to read more...

 Print  Email

أحداث اسبوع الآلام

ليلة الأثنين

  • الأستعداد لأن يوم الرب قريب

 

يوم الأثنين

  • خلال هذا الأسبوع كان السيد الرب يقيم في بيت عنيا ويذهب في الصباح الى أورشليم
  • في الصباح عندما نزل من بيت عنيا الى أورشليم مر بشجرة التين الغير مثمرة
  • عند دخول السيد الرب الى الهيكل طرد باعة الحمام والصيارفة
  elmalak-elbahary 00 palm 07

Register to read more...

 Print  Email

More Articles...